طفل ينجو من عضات كلاب ضالة في أحد أحياء مراكش

حرر بتاريخ من طرف

قام قطيع من الكلاب الضالة، أمس الأربعاء، بمحاصرة طفل لا يتجاوز عمره 12 سنة، على مقربة من منزل أسرته، القاطنة قبالة الفيلات على مستوى دوار بوعكاز المجاور لحي المحاميد بمراكش.

وقد كان الطفل في طريقه إلى المدرسة حين فاجئته كلاب ضالة، اعتادت الاقتيات على بقايا الطعام من حاويات القمامة القريبة، وحاولت الانقضاض على الطفل ونهش جسده الغضّ، إلا أنه فرّ منها بأعجوبة بعدما طاردته وكان من حسن حظه أن منزل أسرته كان قريبا حيث احتمى بداخله، لينجو بأعجوبة من موت محقق كان سينتهي بجسده الفتي لقمة سائغة بين أنياب قطيع الكلاب الجائعة.

وقد حمّل والد الطفل المسؤولية المصالح الجماعية التي من واجبها أن تقوم بتطهير المنطقة من تلك الكلاب الضالة، التي تشكل خطرا كبيرا على السكان وعلى حيواناتهم، مع العلم أن داء الكلب سهل الانتشار بين تلك الكلاب والحيوانات التي قد تتعرض لعضّاتها.

ويسود هلع كبير في أوساط سكان دوار بوعكاز، بسبب انتشار كبير للكلاب الضالة التي تهدد الكبار والصغار حيث يطالب السكان المسؤولين بالتدخل العاجل لمحاربة هذه الكلاب الخطيرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة