طرق وممرات في وضعية كارثية تغضب ساكنة السوالم الطريفية ومطالب بإصلاحها

حرر بتاريخ من طرف

برشيد/ نورالدين حيمود.

طالب العديد من مستعملي الطرق والممرات و المسالك الثرابية، بالجماعة الترابية السوالم الطريفية، الواقعة ضمن النفوذ الترابي لعمالة إقليم برشيد، جهة الدار البيضاء سطات، الجهات المعنية بإصلاح وتعبيد الطرق والممرات و المسالك الثرابية، التي كانت ولاتزال تعرقل تنقلاتهم اليومية، من و إلى مقرات عملهم أو لقضاء أغراضهم الشخصية كالتبضع وقضاء الحوائج أو الإستشفاء، بالإضافة إلى الإشكالية المعقدة التي يعرفها ويعيش على وقعها أسطول النقل المدرسي العمومي والخصوصي، للمتعلمين والمتعلمات بمختلف المراكز والدواوير التابعة لجماعة وقيادة السوالم الطريفية إقليم برشيد.

وعبر المتضررون عن أسفهم و تذمرهم من الحالة السيئة، لمختلف المحاور الطرقية والممرات العمومية والمسالك الثرابية، التي تتواجد في وضعية مهترئة وكارثية، باتت اليوم تتسبب في أضرار مادية وميكانيكية للعربات وخاصة أسطول النقل المدرسي العمومي، بسبب ضيقها وهشاشة بنيتها وفق ما عاينته الجريدة، من خلال الزيارة الميدانية لمجموعة من المسالك والممرات العمومية و الطرق الثانوية بذات الجماعة.

في المقابل وفق إفادات العديد من الفاعلين، الذين طالبوا من عامل إقليم برشيد ورئيس الجماعة القروية السوالم الطريفية، التدخل لدى الجهات الوصية، قصد العمل على إصلاح وتهيئة المسالك والممرات العمومية، التي تعرف دينامية مهمة وغير مسبوقة، معللين ذلك بمرور آلاف العربات والمركبات والحافلات و السيارات يوميا بمختلف الطرق المعنية بالترميم والإصلاح، بسبب النشاط الاقتصادي والكثافة السكانية، التي تفرض الاهتمام بالشبكة الطرقية، لتسهيل الرواج التجاري بالمنطقة، وفق تعبير الفعاليات الجمعوية نفسها.

وكانت فعاليات جمعوية و سياسية أكدت أن السلطة المحلية بقيادة السوالم الطريفية والجماعة القروية ومصالح عمالة برشيد، توصلت بنسخ لعرائض مديلة بمئات التوقيعات، على أمل تفاعلها مع مطالب المتضررين، ليستجيب بعدها عامل إقليم برشيد، لجزء من طلبات ساكنة دوار الخلايف جماعة وقيادة السوالم الطريفية، ووافق على تدشين طريق عمومي في إطار صفقة للمجلس الإقليمي، تربط بين الطريق الوطنية رقم واحد المعروفة اختصارا بطريق الجديدة، والطريق الثانوية رقم 3014، الرابطة بدورها بين البيضاء وحد السوالم.

وأضافت في هذا الصدد المصادر ذاتها، في تصريح لكش 24، أن إصلاح الطرق والممرات العمومية والمسالك الترابية، المذكورة سهل التحقق بحكم توفر الجماعة على ميزاتية مخصصة لترميم المسالك والممرات العمومية، كما أن إحدى المستثمرين بمنطقة أولاد مسعود، عبر عن إستعداده لتقديم الدعم، في إطار تشاركي لإصلاح ممر ترابي بهذه المنطقة، في الوقت الذي تزداد فيه الطرق والممرات والمسالك سوءا يوما بعد يوم، وهو ما سبب أضرارا كبيرة للعربات، و عطل مصالح المواطنين والمواطنات وخاصة التلاميذ والتلميذات والمستخدمين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة