طبيب شرعي: تشريح جثة الملياردير الأمريكي إبشتاين يشير إلى جريمة قتل

حرر بتاريخ من طرف

قال الطبيب الشرعي، مايكل بيدن، إن تشريح جثة الملياردير الأمريكي الذي لوحق بتهم التحرش جنسيا بقاصرات، جيفري إبشتاين، يشير إلى أن سبب موته جريمة قتل لا انتحار.

وأكد بيدن في حديثه مع قناة “فوكس نيوز” أن إبشتاين عانى من كسرين اثنين على طرفي حنجرته إلى جانب كسر ثالث على مستوى العظم اللساني فوق تفاحة آدم، وهذه الإصابات تعتبر أمرا نادرا جدا في حالات الانتحار شنقا، إلا أنها شائعة في حالات الخنق.

وأضاف أن “نزيفا تمت ملاحظته في عيني إبشتاين، وهذا أيضا أمر شائع في حالات القتل بالخنق بينما يعتبر أمرا نادرا، إن لم نقل منعدما تماما، في حالات الانتحار”.

يذكر أن بيدن شارك في مراقبة عملية التشريح، كما كلفه شقيق إبشتاين بإجراء تحقيق منفصل حول ظروف وفاة أخيه بعد أن راودته شكوك بتعرضه لعملية قتل.

وكانت وسائل إعلام أمريكية أعلنت خلال شهر غشت المنصرم أن النتائج الأولية لتشريح الجثة أظهرت كسورا في عظام رقبة إبشتاين، كما نقلت صحيفة “نيويورك تايمز” عن مسؤولين قولهم، إن إبشتاين استخدم غطاء سرير لشنق نفسه.

وعثر على الثري الأمريكي (66 عاما) ميتا في زنزانته أثناء انتظاره المحاكمة في سجنه.

المصدر: “جيروزاليم بوست”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة