ضحية اعتداء بالضرب والسّب يناشد وكيل الملك بمراكش للتدخل

حرر بتاريخ من طرف

توجه مواطن ينحدر من دوار السراغنة التابع لجماعة أغواطيم بإقليم الحوز، بشكاية إلى وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بمراكش بشأن الاعتداء عليه بالضرب والجرح والسب والشتم والقذف من طرف المشتكى به “كريم. ا” بعدما طالبه بمنحه المال الذي يدين له به.

وتفيد الشكاية التي توصلت “كشـ24” بنسخة منها، أن وقائع الاعتداء تعود إلى يوم الجمعة 27 شتنبر المنصرم، حينما قام المشتكى به بالاعتداء على المشتكي “محمد.ا” بالضرب والجرح، ما أدى إلى إصابة الأخير بإصابات متفاوتة الخطورة في أنحاء مختلفة من جسده، وسلمت له على إثر هذا الاعتداء شهادة طبية تحدد العجز البدني في 32 يوما تحت الرعاية الطبية، بالإضافة إلى السب والشتم في حقه بألفاظ نابية تخدش الحياء.

وأضاف المشتكي “محمد.ا” أن هذا الاعتداء وقع أمام مقر قيادة أكفاي بحضور بعض رجال القوات المساعدة وبعض الحاضرين من الساكنة، والذي قام بعضهم بالاتصال بسيارة الإسعاف.

وأوضح المتحدث ذاته، أن سبب هذا الاعتداء راجع إلى كونه طلب من المشتكى به بشكل حبي منحه المال الذي يدين له به على إثر عمل اشتغل فيه لحسابه لكن المشتكى به يقول المشتكي: “باغتني بالاعتداء علي بالضرب واللكم في أنحاء مختلفة من جسمي حتى وقعت أرضا وفقدت الوعي واستمر في ضربي وركلي لولا لطف الله وتدخل بعض الحاضرين الذين طلبوا منه الابتعاد عني”.

وأشار المشتكي “محمد.ا” أنه بقي ملقى على الأرض مضرجا في دمائه إلى أن حضرت سيارة الإسعاف ونقلته على وجه السرعة إلى إحدى المصحات بمراكش لتلقي العلاج والرعاية الطبية حيث بقي بالمصحة الطبية في وضع صحي ونفسي يرثى له لمدة 3 أيام، وقد تسلم شهادة طبية حددت العجز البدني في 32 يوما قابلة للتمديد.

ولهذا يطالب المشتكي من وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية بمراكش، بإعطاء تعليماته إلى الضابطة القضائية قصد إجراء بحث وتحقيق مع المشتكى به، بغرض متابعته في حالة اعتقال من أجل الأفعال الجرمية المنسوبة إليه راجيا الاحتفاظ له بالحق في تقديم مطالبه المدنية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة