ضبطوا في حالة تلبس.. مئات المجرمين في قبضة الأمن بسيدي يوسف بن علي

حرر بتاريخ من طرف

تمكنت مصالح الامن التابعة للمنطقة الامنية الثانية بمراكش، خلال الأشهر الثلاثة الاخيرة، من ضبط وإعتقال أزيد من 1000 شخص متورطين في مختلف الجنايات والجنح، والمظاهر الاجرامية بمنطقة سيدي يوسف بن علي.

وحسب مصادر خاصة لـ “كشـ24” فإن مصالح الامن بالمنطقة الامنية، تجندت كعادتها للتصدي ميدانيا لمختلف المظاهر الاجرامية، من قبيل حالات الاتجار في المخدرات واستهلاكها ، والسرقة عن طريق التهديد بالسلاح الأبيض أو بالخطف، والسكر العلني البيّن وترويع المواطنين، وكذا مجموعة من الحالات المرتبطة بمخالفة قانون الطوارئ، الى جانب ضبط مجموعة من الأشخاص متلبسين بحيازة السلاح الأبيض في ظروف مشبوهة، وغيرها من المظاهر الاجرامية.

وقد تم في هذا الاطار منذ فاتح يوليوز الماضي، توقيف 25 شخص من أجل السكر العلني، و150 شخصا من أجل التورط في اعمال تصنف في خانة العنف، و500 شخصا من أجل استهلاك المخدرات بمختلف انواعها، و 20 شخصا من أجل الاتجار في مختلف أصناف المخدرات والمؤثرات العقلية، و 5 أشخاص من أجل السرقة، إثنين منهم ينفذان عملياتهما الاجرامية عن طريق التهديد بالسلاح الابيض.

كما تمكنت مصالح الامن بالمنطقة الامنية الثانية، من توقيف 56 مبحوثا عنه وطنيا من أجل قضايا مختلفة، و15 شخصا من أجل حيازة الاسلحة دون سند قانوني، و10 أشخاص من أجل السكر المقرون بالعنف، و20 شخصا من أجل تعاطي “السيسلسيون”، كما تم توقيف 133 شخصا من أجل التشرد والتسول، وتمت إحالتهم الى جانب عدد من الاشخاص الذين يعانون من خلل عقلي، على المصالح المختصة لاتخاذ المتعين قانونا، وتقديم المساعدة اللازمة لهم.

وفي ما يخص مخالفة تدابير قانون حالة الطوارئ، فقد تدخلت مصالح الامن بمقاطعة سيدي يوسف بن علي لتطبيق القانون، في حق ازيد 6 الاف مخالفا للقانون السالف الذكر، والذين تتراوح مخالفاتهم بين عدم ارتداء الكمامة، او خرق توقيت حظر التجول الليلي، او ممارسة عمل او نشاط مهني الى أوقات ممنوعة، وغيرها من المخالفات ذات الصلة.

وفي سياق متصل، علمت كشـ24 من مصادرها، أن مصالح الامن بنفس المنطقة الامنية، تمكنت خلال الايام القليلة الماضية من التوقيع على عملية أمنية وصفت بالنوعية، من خلال تفكيك عصابة اجرامية خطيرة تنشط في السرقة عن طريق التهديد بالسلاح الابيض، ينحدر أفرادها من أحد الدواوير المتاخمة لمراكش، حيث جرى توقيف عدد مهم من أفراد العصابة، بينما تتواصل التحقيقات للاطاحة بالمزيد من المتورطين في نشاط العصابة الاجرامية، التي تنشط بتراب مقاطعة سيدي يوسف بن علي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة