شركة مواقف السيارات بفاس.. عودة الجدل بشأن صفقة ووجهت بحملة مقاطعة

حرر بتاريخ من طرف

انتخب العمدة التجمعي، عبد السلام البقالي، اليوم الإثنين، من قبل المجلس الجماعي لفاس ممثلا للجماعة في المجلس الإداري لشركة “فاس باركينغ”، الشركة التي نالت صفقة تدبير مواقف السيارات في عهد العمدة السابق، ادريس الأزمي، عن حزب العدالة والتنمية وأثارت موجة كبيرة من الانتقادات.

وقال البقالي، وهو يرد على انتقادات وجهت إلى الشركة، إنه سيعمل في المجلس الإداري للشركة على إعادة النظر في عدد من القضايا المطروحة للنقاش، ومنها المحاور التي ستعمل فيها الشركة، والتسعيرة المقترحة، وطرق العمل، وتشغيل حراس مواقف السيارات.

وكانت هذه الشركة قد قوبلت بحملة مقاطعة انتهت منذ حوالي سنة باتخاذها قرار إغلاق مقرها، قبل أن تقرر العودة من جديد إلى الواجهة، خاصة مع إدراج نقطة تعيين ممثل للجماعة في مجلسها الإداري في الدورة الاستثنائية التي عقدها المجلس الجماعي لفاس، اليوم الإثنين.

وطالب شباط، باسم فريق “المواطنة”، وهو في المعارضة، بتأجيل النظر في هذه القضية إلى وقت لاحق، مع تمكين الأعضاء من وثائق الملف، وذلك بغرض تكوين نظرة شاملة حول الموضوع، ومناقشة تفاصيل دفتر تحملات من شأنه أن يعيد النظر في القضايا المثيرة للجدل.

لكن العمدة البقالي رفض هذا المقترح، واعتبر بأن تعيينه في المجلس الإداري سيمكن من الدفاع عن هذه القضايا، وسيمكن الجماعة من استكمال عمل مراجعة مجموعة من الملفات ذات الصلة، مضيفا بأن اجتماعات سابقة مكنت من إعادة النظر في عدد من النقط التي ووجهت بانتقادات الساكنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة