شركة “سيتي باص” تطيح بـ”الزا” الاسبانية وتظفر بصفقة تدبير قطاع النقل بالحافلات الكهربائية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

اسفرت عملية فتح الأظرفة المتعلقة بطلب عروض تدبير النقل عبر الحافلات الكهربائية بمراكش، والتي تمت بمقر الجماعة الحضرية بمراكش، عن استبعاد شركة النقل “الزا” الاسبانية حسب ما كشفت عنه مصادر متطابقة مقربة من عمدة مدينة مراكش محمد العربي بلقايد
 

وأضافت ذات المصادر أنه بعد القبول رسميا في جلسة علنية للعرضين الإداري والتقني لشركة سيتي باص ترانسبور وشركة آلزا ، شرعت اللجنة المكلفة في فتح أظرفة العرضين الماليين لهاتين الشركتين ، وأسفر عن النتائج التالية :
 

– عرض شركة آلزا: 4.891.000 درهم
 

– عرض شركة سيتي باص ترانسبور : 3.150.000 درهم
 

علما أن صاحب المشروع حدد تقدير كلفة الخدمة في 2.750.000 درهم .
 

ونقل موقع “هبة بريس” عن ذات المصادر أنه طبقا للمادة 41 من قانون الصفقات العمومية التي تعتبر العرض مبالغا فيه إذا تجاوز 20 % من تقدير كلفة الخدمة مقارنة مع تقدير كلفة الخدمة المنجز من طرف صاحب المشروع ، فإن شركة ألزا خسرت الصفقة وأصبحت في خانة الخاسرين بقوة قانون الصفقات.
 

يذكر أن شركة آلزا ظلت تشتغل بمدينة مراكش لعدة أشهر خلال سنة 2015 بطريقة غير قانونية وبدون رخصة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة