شاطئ الصويرة يلفظ جثة خمسيني ينحدر من نواحي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

لفظ شاطىء الصويرة يوم الجمعة الماضي جثة رجل في عقده الخامس كان قد انتحر قبل أسبوع في نفس المكان الذي غرق فيه ابنه قبل شهرين بعدما عجز عن إنقاذه. 

وذكرت يومية “الأحداث المغربية” أن  هذه المأساة ظلت تحاصر الأب المكلوم في ضياع ابنه، ليقدم على الانتحار بنفس المكان الذي غرق فيه الابن.

و قد وجدت عناصر الوقاية المدنية رسالة بالجثة تتضمن أسباب قدومه على الانتحار و عبارات رثاء مثل …”لا حياة بعد فقد فلذة الكبد”. 

هذا وتم دفن الهالك وهو متزوج وأب لثلاثة أبناء والذي كان يقطن قيد حياته بالحي الصناعي بمدينة الصويرة، أول أمس السبت بمسقط رأسه ضواحي مدينة مراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة