شابة بأسفي تضرم النار في منزل والدتها بسبب ضغوط لطلاق زوجها المسجون

حرر بتاريخ من طرف

أفلحت عناصر الوقاية المدنية وبعض شباب حي نجاح الأمير بمدينة أسفي، يوم الأحد الماضي، من إخماد لهيب حريق، كان قد شب في أحد المنازل المتواجد بالحي المذكور، والحيلولة دون انفجار قنينة غاز البوطان صغيرة الحجم، كانت شابة وراء إشعالها عمدا بمنزل أسرتها بعدما وضعتها وسط تجهيزات منزلية، قبل أن تعتقلها عناصر الشرطة القضائية للتحقيق معها، ومتابعتها بتهمة إضرام النار العمدي في محل للسكن.
 
وحسب مصادر متطابقة، أن سبب إقدام السيدة البالغة من العمر 18 سنة والتي هي حديثة العهد بالزواج، بعد رفض مطلب والدتها بطلب التطليق من زوجها الذي يقضي عقوبة حبسية، بالسجن المحلي بأسفي، وهو الأمر الذي لم تتقبله الشابة المتهمة، وأبدت تشبثا كبيرا بعدم رفع دعوى طلاق من زوجها، قبل أن يتطور الموقف بين الأم وابنتها، إلى إضرام للنار في محتويات المنزل ومحاولة تفجير قنينة الغاز.
 
وقد أدت حالة الهيجان والاضطراب النفسيين اللذان تعانيهما نتيجة سجن الزوج وضغط الأم، إلى إضرامها النار في بيت الأسرة باستعمال قنينة غاز صغيرة الحجم، مما أدى إلى إنتشار ألهبة النيران في أثاث البيت ومحاصرة الأم داخله، ولولا تدخل بعد الشباب لإنقاذ الأم وإخراج القنينة لكانت النتيجة كارثية. وفي الوقت الذي كانت فيه عناصر الأمن قد تمكنت من اعتقال الشابة المتهمة، بمحيط الحادث، فقد تمكنت عناصر الوقاية المدنية من اصطفاء باقي الحريق، بعد أن كانت المنطقة مهددة بحادثة مفجعة في حالة انفجار القنينة الغازية.

شابة بأسفي تضرم النار في منزل والدتها بسبب ضغوط لطلاق زوجها المسجون

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة