سنة حبسا نافذا للمستثمر “احماد رشدي” الذي حاول الانتحار أمام الإقامة الملكية بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

سنة حبسا نافذا للمستثمر
أيدت الغرفة الجنحية باستئنافية مراكش الحكم الابتدائي الصادر في حق المستثمر “احماد رشدي” الذي حاول الانتحار أمام القصر الملكي بسيدي ميمون معتليا سقف بناية گراج قديم في ملكيته، والقاضي بسنة حبسا نافذا.

القضية والتي ترجع فصولها الى صيف السنة الماضية عندما حاول المتهم الانتحار عدة مرات، احتجاجا على ما اعتبره “احماد رشدي” ظلما في حقه بعدما لم يتمكن من الحصول على ترخيص بهدم البناية المذكورة لإقامة مشروعه التجاري.

الى ذالك فان هيئة المحكمة قضت أيضاً بتأييد الحكم الابتدائي بخصوص شقيق احماد رشدي واحد معاونيه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

بالفيديو.. سيدة تكتشف نتيجة تحليلات كوفيد19 وتحكي ل كشـ24 عن تفاصيل الانتظار الرهيب وكيف تم التعامل معها

فيديو

للنساء

ساحة