سمير كودار يتجه بثبات نحو الظفر بمنصب رئيس مجلس جهة مراكش آسفي

حرر بتاريخ من طرف

يتجه حزب الاصالة و المعاصرة نحو الظفر برئاسة مجلس جهة مراكش آسفي من جديد، بعدما حظي برئاسة المجلس في الولاية المنتهية، من خلال رئاسة القيادي في الحزب احمد اخشيشن.

وحسب مصادر حزبية لـ “كشـ24″، فإن سمير كودار عن حزب الاصالة والمعاصرة، يسير بثبات نحو منصب الرئاسة في المجلس كمرشح وحيد للمنصب، وذلك بناء على توافقات التحالف الثلاثي للاحزاب الفائزة بالمراتب الاولى في استحقاقات 8 شتنبر بمراكش .

ويأتي ذلك بعدما انتخبت فاطمة الزهراء المنصوري صبيحة أمس الجمعة رئيسة للمجلس الجماعي لمراكش، دون أدنى منافسة على هذا المنصب، بناء على نفس التوافقات التي افرزتها مفاوضات التحالف الثلاثي، فيما فاز ايضا البامي عبد الرحمان وافا عن حزب الأصالة والمعاصرة، برئاسة مجلس الجماعة الحضرية المشور القصبة بمراكش، بعد حصوله على تسعة أصوات، مقابل خمسة أصوات لمنافسه محمد فؤاد حوري، عن حزب التجمع الوطني للاحرار.

ويشار ان أحزاب الأصالة والمعاصرة، والتجمع الوطني للأحرار، والاستقلال، كانت قد ظفرت بأغلبية مقاعد مجلس جهة مراكش – آسفي، برسم الانتخابات الجهوية، التي جرت في إطار الاقتراع الثلاثي لثامن شتنبر 2021 حيث حصدت 50 مقعدا من مجموع مقاعد مجلس الجهة، البالغ عددها 75 مقعدا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة