سلطة سعادة تواصل حربها على ظاهرة البناء العشوائي

حرر بتاريخ من طرف

شنت السلطة المحلية بقيادة سعادة بمراكش،  صباح اليوم الجمعة فاتح نونبر الجاري، حملة لمحاربة ظاهرة البناء العشوائي، شملت مجموعة من المباني، المشيدة بدون ترخيص في إطار قانون التعمير المعمول به.

وأفادت المصادر، أن الحملة التي شارك فيها أعوان السلطة وعناصر الحرس الترابي، أسفرت عن هدم مستودع كبير بدوار بن علال يعود إلى أحد سماسرة ومنعشي البناء العشوائي، كما تم خلالها أيضا هدم 4 منازل، وإفراغ ملك خاص من بائعي الياجور الذين يعملون بدون رخصة ويساهمون في تنامي البناء العشوائي، بحي الآفاق.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة