“سلاح فتاك” رصدته أقمار صناعية بالمغرب يثير قلق الجيران

حرر بتاريخ من طرف

رصدت الأقمار الصناعية أعدادا كبيرة من “سلاح فتاك” في المغرب، بعد إتمام صفقة أسلحة كبيرة مع الولايات المتحدة الأمريكية.

وجاء في تقرير لوكالة الأنباء الإسبانية: “تظهر صور الأقمار الصناعية أن المغرب لديه بالفعل 127 دبابة على الأقل من مائتي دبابة من طراز أبرامز إم 1 إيه 1 سمحت الولايات المتحدة ببيعها إلى الدولة الواقعة في شمال أفريقيا”.

وكانت وكالة التعاون الأمني الدفاعي الأمريكي (DSCA) أعلنت في يونيو 2012 أن المغرب قد طلب بيع 200 دبابة فائض من طراز M1A1 بالإضافة إلى الأجزاء والمعدات والدعم اللوجستي والتدريب.

كما أشارت DSCA إلى أن هذه الحزمة من تحسينات دباباتM1A1 ستساهم في تحديث أسطول الدبابات المغربي، مما يعزز قدرتها على مواجهة التهديدات الحالية والمستقبلية.

ومع أن هذه الدبابات تسهم في تحديث قدرات المغرب العسكرية في الوقت الذي تعزز فيه إمكانية العمل المشترك مع الولايات المتحدة والحلفاء الآخرين، فإن البيع المقترح لهذه المعدات والدعم لن يغير من التوازن العسكري الأساسي في المنطقة.

واعتبرت صحف مغربية أن هذه الصفقة تثير قلق الجزائر وإسبانيا.

وتبعا لما جاء في التقرير الإسباني، فإن “الصفقة العسكرية تمت بموجب عقد البيع العسكري الأجنبي (FMS)، إذ قامت شركة General Dynamics Systems المشرفة على العقد، بترقية دبابات M1A1 في تكوين الدروع الخاصة للبيع إلى المملكة”؛ مشيرا إلى أن “خزان M1A1 SA المتقدم يتميز بالمشاهد الأساسية للمدفعين، وتقنية الأشعة تحت الحمراء الجديدة من الجيل الأول المتقدم، ونظام تتبع القوة الأزرق لتعزيز الفاعلية في ساحة المعركة”.

المصدر: سبوتنيك

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة