سكوب: المجزرة البلدية بمراكش تلفظ أبقارا مشبوهة وجزّار يتوّعد المدير

حرر بتاريخ من طرف

أفادت مصادر لـ”كشـ24″ أن المجزرة البلدية بمقاطعة المنارة بمراكش عاشت صباح يومه الخميس 15 نونبر الجاري، حالة من الإحتقان بعد ضبط الإدارة لنحو 17 بقرة وعجل مشبوه.

وأضافت مصادرنا، أن البهائم المذكورة تبين أنه قد ولجت المجزرة بطريقة غير قانونية ولم تخضع للمراقبة القبلية التي تبدا عادة من الصباح إلى غاية الساعة الخامسة مساء موعد أغلاق الإسطبل الذي يستقبل الأبقار والعجول، مما جعل مدير المجزرة يتدخل لوقف عملية ذبحها الأمر الذي لم يستسغه أحد الجزّارين فانهال على المدير بوابل من السب والشتم والعبارات المهينة للكرامة حيث وصل الأمر حد تهديده في سلامته البدنية.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن مدير المجزرة تعرّض للإهانة والإعتداء اللفظي والتهديد باستهداف سلامته البدنية، لا لشي سوى لكونه يحرص على تطبيق القانون والتصدي للبهائم الموجودة خارج اللائحة الخاضعة للمراقبة القبلية، والتي وضعت حدا للذبائح المريضة والمغشوشة التي تعوّد البعض في فترات سابقة على اطعامها للمستهلك، رغم خطورتها على صحة المواطنين.

وأكدت المصادر ذاتها، أن مدير المجزرة البلدية وضع شكاية ضد المعتدي لدى مصالح الدائرة الأمنية الثامنة، حيث تم الإستماع إليه في محضر بخصوص اهانة موظف أثناء مزاولة مهامه وتهديد سلامته البدنية.

المصادر عينها، أشادت بجهود ادارة المجزرة في تخليق هذا المرفق الجماعي، ووضع حد لكل ظواهر الغش التي قد تمس بصحة المستهلك، الأمر الذي لم يرق البعض من الذين لا يزالون يسعون الى الابقاء على حالة الفوضى، بالتواطؤ مع حارس باب المجزرة الذي يتغاضى عن ادخال البهائم خارج الوقت المسموح به، وفي ظل تراخي اطراف أخرى تكتفي عادة بالحجز عوض تحرير محضر بحالة الغش، التي تستوجب اعتقال المتلاعبين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة