سكوب.. إطلاق سراح المهاجرة المغربية المعتقلة بسبب “سورة الويسكي” بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

قررت محكمة الاستئناف بمراكش إلغاء الحكم الذي أصدرته المحكمة الابتدائية في حق المهاجرة المغربية المقيمة بالديار الإيطالية، المتابعة على خلفية تورطها في قضية تتعلق بالمس بالمقدسات الدينية للشعب المغربي، وإطلاع العموم عليها على الشبكة العنكبوتية.

وحسب مصدر مطلع لـ كشـ24 فإن محكمة الاستئناف، قضت بشهرين موقوفة التنفيذ مع إلغاء الغرامة التي كانت قضت بها في حقها المحكمة الابتدائية والمقدرة في 50 ألف درهم وتحميلها الصائر مجبرا في الادنى.

وأضاف المصدر ذاته أن أطوار المحاكمة عرفت إنزالا حقوقيا ووفدا وازنا من المصالح الدبلوماسية الإيطالية يتقدمهم القنصل والسفير الإيطالي بالمغرب، ومن المنتظر أن تغادر المهاجرة المغربية إكرام أسوار السجن على الساعة الثامنة من مساء اليوم لتصبح حرة رسميا.

وكانت المحكمة الابتدائية قد قضت في حق الطالبة المغربية التي تحمل الجنسية الإيطالية يوم 29 يونيو 2021، بالحبس النافذ 3 سنوات ونصف، وغرامة مالية نافذة قدرها 50.000 درهم، مع الصائر والإجبار في الأدنى، حيت تم اتهامها بـ”الاساءة للدين الاسلامي بواسطة وسيلة تحقق شرط العلنية “.

وفي سياق متصل أعلن وزير الشؤون الأوروبية الإيطالي إنزو أمندولا، اليوم الإثنين، عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، عن إطلاق سراح إكرام نزيه.

وقال أمندولا “من مراكش أقدم لكم أخبارا رائعة، قريباً سيتم الإفراج عن إكرام نزيه المسجونة في المغرب منذ يونيو”، مضيفا، “عملنا في الأسابيع الأخيرة ، مع القنصلية الإيطالية بالمغرب ومع وزارة الخارجية والتعاون الدولي الإيطالية لهذا الغرض”، ليختم قائلا “إكرام بخير وسنعانقها مرة أخرى قريبًا. أنا سعيد جدا”.

وتوبعت المعنية بالأمر بسبب تدوينة نشرتها على حسابها بموقع فيسبوك خلال سنة 2019، تتحدث فيها عن “سورة الويسكي”، وهو ما تم اعتباره تحريفا لسورة ” الكوثر”.

وفي 20 من يونيو تم توقيفها من طرف أمن مطار الرباط-سلا عقب تنقيطها الذي بين أنها تشكل موضوع مذكرة بحث وطنية من طرف أمن مراكش منذ سنة 2019 جراء مغادرتها للتراب الوطني إثر حصولها على شهادة الباكالوريا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة