سكب عليه البنزين بحجة إزعاجه.. جريمة حرق حتى الموت تروع مصر

حرر بتاريخ من طرف

أثار مقتل شاب مصري، حرقا، على يد أحد جيرانه، موجة من الغضب بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي الذين طالبوا بالثأر من الجناة.

وشهدت مدينة دمياط الجديدة جريمة قتل مروعة، هزت أرجاء المحافظة، عندما قام أحد الاشخاص بسكب البنزين على طالب جامعي في كلية التجارة، بجامعة دمياط، وأشعل النار في جسده، انتقاما منه لقيامه بمزاعم تناقلتها وسائل الإعلام “بمعاكسة شقيقته”، وتم ضبط المتهم وتحرير المحضر اللازم، والتحفظ على جثة الطالب القتيل تحت تصرف النيابة العامة.

وهزت الجريمة المروعة الشارع المصري، وتصدرت هاشتاغات “حق مصطفى سراج”، و”حقك مش هيضيع يا مصطفى”، وغيرهما، قائمة الأكثر تداولا على موقع تويتر يوم الأحد، حيث أبدى الكثير تعاطفهم مع الضحية.

وكان قسم شرطة دمياط الجديدة تلقى بلاغا بقيام شاب بسكب البنزين على آخر طالب بكلية التجارة، جامعة دمياط، وإشعال النار به، مما تسبب في إصابته بحروق من الدرجة الأولى بنسبة 95% في مختلف أنحاء الجسم، وتم نقل الطالب للعلاج في قسم الحروق بمستشفى كلية الطب بجامعة الأزهر بمدينة دمياط الجديدة، في حالة حرجة، وتوفى بعد ساعات من الحادث.

من جهته اعترف المتهم بقيامه بسكب البنزين على الطالب المجني عليه، بعد حدوث مشاجرة بينهما، بسبب قيام المجني عليه بمعاكسة شقيقة المتهم، حيث أنهم جيران، تم تحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات واستكمال الإجراءات القانونية.

المصدر: الوطن نيوز، البوابة نيوز

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة