سكان طابق أرضي يتطاولون على مساحة تراجعية ويخنِقون جيرانهم

حرر بتاريخ من طرف

تشهد احدى الاقامات السكنية بحي الشرف بترب مقاطعة جليز بمراكش، حالة من الفوض التعميرية، التي الحقت الضرر بساكنة الطابق الاول للاقامة، بعد الاستيلاء على المساحة التراجعية، وتشييد بنايات فوقها بشكل غير قانوني.

وحسب ما أفاد به متضررون في اتصالات بـ”كشـ24″، فإن بعض ساكنة الطابق الارضي لاقامة المنار بحي الشرف، استولوا على المساحة التراجعية التي تناهز مساحتها 50 مترا عرضا و 70 طولا، وقاموا بتشييد غرف اضافية أضافوها لشققهم، وصاروا يستغلونها دون سند قانوني، وتجاوزوا الامر باستغلال سطح البنايات العشوائية، سواء من خلال الصعود اليه او من خلال اخراج مدخنات او قنوات تهوية، كما فعل البعض من المستغلين.

ووفق المصدر ذاته، فإن هذه التصرفات الغير قانونية تجاوزت خرق القانون والاعراف وابجديات السكن الجماعي والمشترك، لتلحق ضررا مباشرا بساكنة الطابق الاول، والذي صار فيه بعض الساكنة، في مواجهة تداعيات هذه المخالفات بشكل مباشر، بعدما صارت نوافذ شققهم تطل على هذه المخالفات، وتتضرر منها ومن تصرفات مرتكبيها يوميا.

وطالب المتضررون من والي الجهة و الجهات المعنية بملف التعمير، بالتدخل ورفع الضرر عنهم، من خلال تطبيق القانون وصون حقوقهم في السكن اللائق الذي تراعى فيه حرمات نوافذهم ومنازهم، ويصان فيه حقهم في التهوية وفي الفضاءات المشتركة، دون احتكار للاخيرة من اي طرف كان.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة