سقوط “بارون مخدرات” ومساعده في قبضة المركز القضائي لدرك برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

تمكنت عناصر المركز القضائي بسرية برشيد، منن إيقاف واعتقال بارون مخدرات ومساعده، بإحدى الدواوير الواقعة ضواحي مدينة حد السوالم، ينشط في مجال الحيازة والإتجار في المخدرات، بشتى أصنافها وأشكالها وتلاوينها، وهو متحوز بكمية مهمة من المخدرات.

ووفق مصادر أمنية، فإن البارون الموقوف حديث الخروج من المؤسسة السجنية، قضى داخل أسوارها عقوبات حبسية قدرت بعشر سنوات، على خلفية تورطه في عملية محاولة القتل، وأصبح في الآونة الأخيرة المحتكر الوحيد لسوق المخدرات ببرشيد.

وحسب مصادر كشـ24، فإن المعني بالأمر الموقوف والمحروس نظريا، لدى مصالح الدرك الملكي سرية برشيد، مبحوث عنه بموجب برقيات بحث من مختلف المصالح الأمنية المجاورة، ليتبين للمحققين عند تنقيطه عبر الناظم الإلكتروني، أن سجله العدلي حافل بالسوابق القضائية، في مجال الحيازة والإتجار في المخدرات وجرائم أخرى، قضى على إثرها عقوبات حبسية سالبة للحرية.

وفي هذا الإطار، جاءت عملية اعتقال المعني بالامر نتيجة لعملية ترقب وترصد من بعيد، دامت لأكثر من أسبوع، لتتكلل مساء اليوم تحت الإشراف الفعلي لقائد سرية برشيد ومساعده الأول بالنجاح، وحجز كميات مهمة من سنابل الكيف ومادة طابا أوراق ومخدر الشيرا، ووضعت العناصر الدركية اليد، على ثلاث دراجات نارية صينية الصنع، كانت تستعمل في التنقل وإيصال الطلبيات من الممنوعات إلى الزبناء الراغبين في اقتنائها.

ووفق مصادرنا تم اقتياد الموقوفين نحو المركز المركز القضائي التابع لسرية برشيد، من أجل البحث والتحقيق التفصيلي مع الموقوفين، وتم وضعهما تحت تدابير الحراسة النظرية، تنفيذا لتعليمات النيابة العامة، من أجل تحرير محضر رسمي حول المنسوب إليهما، وعرضهما بعد يوم غد الخميس، على ممثل الحق العام لدى محكمة برشيد، الذي سيحيلهما بدوره على المحكمة، قصد ترتيب الجزاءات القانونية اللازمة في حقهما والقيام بالمتعين، فيما لا زالت الأبحاث الميدانية متواصلة، بغية تحديد هوية المتورطين في مجال الحيازة والإتجار في المخدرات، والاهتداء إلى باقي أفراد الشبكة الإجرامية الخطيرة المحتملين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة