سري للغاية : إبن مسؤول كبير يدهس شرطيا بسيارته في مراكش، تركه في بركة دماء ولاذ بالفرار

حرر بتاريخ من طرف

وقعت ليلية أمس السبت 11 يناير الجاري، حادثة سير خطيرة، أمام مؤسسة ڤيكتور هيگو بشارع (الفرقة المغربية الجبلية الرابعة) بحي جيليز في مراكش، أصيب على اثرها، وفق مصدر ل”كود”، شرطي مرور من عناصر التعزيز بجروح خطيرة، نقل على إثرها على متن سيارة الإسعاف التابعة للوقاية المدنية الى مستعجلات ابن طفيل.

وترجع فصول الحادثة، تقول مصادر “كود”، عندما كان شخص على متن سيارة من نوع “ميرسيديس” سوداء اللون، يسير بسرعة فائقة في الشارع المذكور، قبل أن يوقفه عنصر المرور، بسبب اإرتكابه مخالفة للسير، ويطلب منه الأوراق الثبوتية للسيارة، لكن الشاب وحسب مصادر مطلعة ل”كود” رفض الامر معللا ذالك ب”أنا ولد مسؤول كبير في البلاد سير …تقود”. الشرطي وهو يحاول إرغام سائق السيارة بتوقيف المحرك، صعدت فتاة كانت على متن سيارة اخرى من نوع “الفا روميو” سوداء اللون، لمرافقة ابن المسؤول الذي لاذ بالفرار، بعدما دهس الشرطي وتركه غارقا وسط بركة من الدماء تضيف مصادر “كود”.

الغريب في الأمر هو ان المسؤولين الأمنيين بمراكش، وبعد ارتفاع حرارة هواتفهم النقالة، أحاطوا الحادث بحجاب من السرية، سرعان ما ظهرت خيوطه في الساعات الاولى من صباح يومه الأحد، حيث علمت “كود” أن عنصر المرور حصل على شهادة تتبث عجزه في 24 يوما قابلة للتجديد.

فيما لايزال البحث جاريا لاعتقال ابن المسؤول الكبير في الدولة المغربية، الذي لاذ بالفرار، لكن وبتعليمات من النيابة العامة، تم ليلة أمس حجز سيارة الفتاة التي رافقت المعني بالأمر، وإحالتها على مصالح الدائرة الاولى التابعة للمنطقة الأمنية الاولى بمراكش. الى ذالك علمت “كود” ان عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية تحقق في الموضوع، فيما تطالب عائلة الشرطي الضحية بفتح تحقيق نزيه وإلقاء القبض ومعاقبة الجاني ومن معه.

سري للغاية : إبن مسؤول كبير يدهس شرطيا بسيارته في مراكش، تركه في بركة دماء ولاذ بالفرار

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة