سرقة 30 مليون سنتيم من حساب بنكي لسائحة اسبانية يقود الى اعتقال مستخدم بدار للضيافة بجامع الفنا بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أسفرت التحقيقات والتحريات الأولية التي باشرتهاعناصر الشرطة القضائية، في موضوع السرقة التي تعرض لها الحساب البنكي لسائحة اسبانية، كانت تقيم باحد الرياضات بحي سيدي بولوقاوت بمحيط ساحة جامع الفنا، الى اعتقال أحد المستخدمين بالرياض المذكور.

وجاء ايقاف المتهم، بعد تحديد هويته اعتمادا على كاميرا المراقبة الخاصة بأحد الشبابيك البنكية الأوتوماتيكية الذي استعملت فيه البطاقة البنكية المسروقة، واتناءمباشرة عملية التفتيش بمنزله تم العثور على مبلغ 19 مليون سنتيم.

وكشفت التحقيقات الاولية التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية، أن السائحة الاسبانية، حلت بمدينة مراكش خلال شهر مارس الماضي في رحلة سياحية، قبل أن تقرر الإقامة برياض بحي سيدي بولوقات بمحيط جامع الفنا، قبل ان تكتشف ضياع بطاقتها البنكية في ظروف غامضة، دون أن تشك في مستخدمي الرياض.

وتعود فصول هذه القضية، إلى بداية شهر غشت الجاري، عندما اكتشفت السائحة الإسبانية، أن مبلغا مهما حدد في 30 مليون سنتيم تمت سرقته من حسابها البنكي، ما جعلها تتقدم بشكاية في الموضوع إلى مصالح الأمن الإسباني، الذي تعقب حسابها البنكي، ليتبين أن البطاقة البنكية، تم استعمالها من طرف أحد الأشخاص بالمغرب، ليتم ربط الاتصال بمصالح الشرطة القضائية بولاية امن مراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة