سرقة الأحذية تعود لمساجد مدينة مراكش في شهر رمضان

حرر بتاريخ من طرف

من جديد عادت ظاهرة سرقة الأحذية من المساجد، لتضرب بعدد من مساجد مراكش،وذلك بالتزامن مع دخول شهر رمضان.

واختفت عدد من الأحذية من بعض المساجد، كمسجد الكتبية الذي سرق منه حذاء عند صلاة التراويح من اليوم الثاني من شهر رمضان الموافق لـ 28 ماي الجاري،حيث لم يجد صاحبه حذاءه الذي تفاجئ باختفائه عند محاولته مغادرة المسجد.

في نفس اليوم تفاجئ مواطنين آخرين كذلك باختفاء حذائهما من مسجد المصلى بحي سيدي يوسف بن علي  وقد صرحا لـ كشـ24 عن تأسفهما لهذه الممارسات التي تسيء لمجتمعنا وخصوصا في شهر الصيام والعبادة.

ظاهرة سرقات الأحذية التي إنتشرت من مسجد إلى آخر، بل أصبح من غير المستغرب أن ترى الكثير من المصلين عقب كل صلاة يشتكون من تعرضهم للسرقة، فتجدهم أمام المسجد وفي الشوارع حفاة.

ومن جهة أخرى يرى آخرون بأن وضع الأحذية في الأرفف الخشبية أمام المصلين داخل المساجد ، تعد الطريقة الأنسب لذلك، بدل وضعها بعيدا عن مرآى المصلين، أو وضعها بالقرب من أبواب المساجد، خاصة وأن السارقين يستغلون اكتظاظ المساجد  بالمصلين في كل شهر رمضان .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة