ساكنة شارع المدارس بمراكش تراسل الوالي بسبب استفحال الجريمة

حرر بتاريخ من طرف

تقدمت ساكنة شارع المدارس بحي سيدي يوسف بن علي، بشكاية مستعجلة الى والي جهة مراكش اسفي بسبب استفحال الجريمة والممارسات الغير اخلاقية بالشارع المذكور.

وأكدت الساكنة من خلال الشكاية التي توصلت “كـشـ24” بنسخة منها، ان المنطقة السكنية تعاني من عدد من الظواهر السلبية، حيث تتحول ليلا الى ملاذ للمجرمين الذين يمارسون ميولاتهم الاجرامية ويعيثون في الشارع فسادا، عبر مزاولة انشطة محظورة وممارسة القمار لساعات متأخرة من الليل، ما يترتب عليه ضوضاء وتلفظ بالكلام النابي ومشادات كلامية سرعان ما تتحول الى شجارات دامية.

ويضيف المتضررون، أن هذه الفئة الضالة لا يمتون للساكنة بأية صلة وليسوا من الساكنة، حيث يتربصون بالمارة من أجل الاعتداء عليهم و سلبهم ممتلكاتهم، كما يقدمون على التبول بمختلف بالأماكن في الشارع وبالأخص بالقرب من المستشفى العمومي “القبة” و المستشفى العمومي “المحروق”، حيث تنبعث روائح جد كريهة بسبب ارتفاع درجة الحرارة ليلا، ما يزيد من تفاقم الوضع صحيا و أمنيا.

ويطالب المتضررون عبر شكايتهم من والي الجهة ووالي الامن التدخل السريع لرفع الضرر عن الساكنة، ووضع حد لهذه التجاوزات والانحرافات .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة