ساكنة زنقة الحرية بجيليز تطالب بوضع حد لمعاناتها مع ضوضاء حانة وفندق مجاورين

حرر بتاريخ من طرف

وجه سكان  زنقة “الحرية” بحي جيليز بمراكش، شكاية لمختلف المسؤولين بالمدينة من أجل رفع الضرر الحاصل لهم، جراء الاصوات الصاخبة والضوضاء غير المحتملة طيلة ايام الاسبوع، بسبب حانة وفندق مجاورين.

وحسب الشكاية الموجهة ​الى وكيل الملك ووالي الجهة ورئيس منطقة جيليز، فإن الزنقة المذكورة سكنية وتقطنها عائلات وأسر من ضمنهم أطفال ومسنون يعانون أشد المعاناة، من عجزهم عن النوم وإستحالته قبل الساعة الخامسة صباحا، وما يشكله الأمر من تأثير نفسي كبير على الساكنة .

وتلتمس الساكنة من الجهات المعنية، التدخل من  أجل رفع الضرر عنها، وتقنين عمل هذه الوحدات الفندقية بشكل يحترم الجوار،  ويضمن حقوق المواطنين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة