سائق طاكسي و”بنات ليل” يعتدون على امرأة ويحاولون رميها بمكان خالي فريسة لـ”قطاع الطرق” بمراكش + صور

حرر بتاريخ من طرف

تعرضت سيدة في عقدها الخامس لاعتداء من طرف سائق سيارة أجرة كبيرة بمعية فتاتين يشتبه فيهما أنهما “بنات ليل” وذلك على الطريق الرباطة بين حي المحاميد والمدينة الغعتيقة لمراكش.

وبحسب مصادر مطلعة لـ”كشـ24″، فإن الواقعة تعود إلى مساء ليلة أول أمس السبت حينما استقلت السيدة التي كانت في زيارة لأسرة أحد اقاربها بحي المحاميد، سيارة أجرة كبيرة من نوع “داسيا” عائدة إلى بيتها بالمدينة العتيقة، وفي منتصف الطريق وبمكان خالي قرر السائق التخلص منها، لإيصال فتاتين يبدو أنه على معرفة سابقة بهما.

وتضيف مصادرنا، أن سائق الطاكسي وبعد رفض السيدة النزول، عمد إلى فتح باب السيارة وشرع في جرها من ثيابها بالقوة وهو الإعتداء الذي انضمت اليه الفتاتين اللتان كانتا تشدان الضحية من شعرها لرميها خارجا، قبل أن تتوقف بالصدفة سيارة تابعة للأمن الوطني كانت في جولة روتينية، ليدخل رجال الأمن على الخط حيث تم اقتياد الجميع إلى مقر الدائرة الأمنية.

وأوضحت مصادرنا، أن الضحية تشبتت بمتابعة سائق الطاكسي الذي تبين أنه لايتوفر على رخصة الثقة، والفتاتين اللتان تنحدر احداهما من البيضاء والثانية من سيدي يوسف بن علي والذي اتضح أن احداهما كانت قد اعتقلت قبل يومين فقط بتهمة السكر العلني.

هذا فيما أدلت سيدة أخرى وزوجها كانا على متن سيارة أجرة بشهادتهما في هاته الواقعة، في الوقت الذي حاول فيه أب السائق الذي تعود السيارة لملكيته تسوية الخلاف دون أن تأخذ المسطرة مجراها في حق ابنه الذي حاول رمي امراة متقدمة في السن في مكان خالي فريسة لقطاع الطرق. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة