سائقو شركة نقل ضيوف مؤتمر “كوب22” بمراكش غاضبون والسبب تكشفه “كشـ24” + صور

حرر بتاريخ من طرف

تعم حالة من السخط والإستياء في أوساط سائقي شركة “ديري شبورغ” التي أسندت لها صفقة نقل ضيوف مؤتمر المناخ “كوب22” خلال مقامهم بمدينة مراكش بسبب إخلال الشركة بالتزاماتها المالية تجاههم.

وقال متضررون في اتصال بـ”كشـ24″، إن السائقين الذين تم تشغيلهم عن طريق عقدة بوساطة من الوكالة الوطنية للتشغيل وإنعاش الكفاءات، تقدموا أمس الإثنين 21 نونبر الجاري إلى مقر الشركة المذكورة للحصول على رواتبهم المحددة في 3500 درهم، غير أنهم تفاجؤا بخفض المبلغ الأجرة بل الأكثر من هذا الإجهاز على مبلغ المكافأة الذي وعدتهم به الشركة والمحدد في 500 درهم.

وأضاف المتصلون بأن نحو أربعين سائقا منهم ألزمتهم الشركة بالعمل يوما إضافيا بنقل ضيوف المؤتمر من محل إقاماتهم لمطار المنارة، تم حرمانهم من التعويض عن يوم العمل الإضافي.

وأكد المتصلون أن الشركة وضفت خلال فترة انعقاد المؤتمر 100 سائق من أجل نقل ضيوف المؤتمر من محل إقاماتهم ذهابا وإيابا للقرية التي تحتضن فعاليات مؤتمر المناخ “كوب22”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة