زملاء “بوعشرين” يصدرون بلاغا حول اعتقال مديرهم والصحفية “مشكور”

حرر بتاريخ من طرف

فوجئ العاملون في هيئات تحرير وإدارات كل من جريدة “أخبار اليوم” وموقع “اليوم24” وموقع “سلطانة”، باستدعاءات واعتقالات، بعد عملية المداهمة التي قامت بها عناصر أمنية بعد زوال أمس الجمعة 24 فبراير، واعتقالها مدير نشر الجريدة والموقع، توفيق بوعشرين.

وحسب بلاغ لزملاء بوعشرين، فقد انتقلت صباح اليوم السبت 24 فبراير،  عناصر أمنية إلى بيت الزميلة ابتسام مشكور، مديرة نشر موقع “سلطانة”، وطلبت منها مرافقتها. العناصر الأمنية التابعة للفرقة الوطنية للشرطة القضائية، لم تكشف عن سبب التوقيف.

من جانبهما موظفتين في إدارة كل من جريدة “أخبار اليوم” وموقع “اليوم24″، توصلتا باستدعاء للمثول أمام الفرقة. إحداهما توصلت بالاستدعاء مساء أمس الجمعة ببيتها بمدينة الدار البيضاء، فيما توصلت الثانية باتصال هاتفي صباح اليوم السبت، يدعوها للالتحاق بمقر الفرقة من أجل الاستماع إليها.

وإلى غاية كتابة هذا البلاغ، تواصل الفرقة الوطنية للشرطة القضائية اعتقال مدير نشر جريدة “أخبار اليوم” وموقع “اليوم24” توفيق بوعشرين.

وهذااشار البلاغ أن هذا الأخير يخضع للتحقيق منذ لحظة توقيفه، دون أن يتمكن دفاعه أو أفراد عائلته من لقائه

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة