“زعيم طالبان سألني سؤالا مخيفا”.. ترامب يكشف مجريات محادثة مع الملا برادار

حرر بتاريخ من طرف

كشف الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، جوانب من المفاوضات التي دارت بينه وبين زعيم حركة “طالبان” العام الماضي، بشأن مغادرة القوات الأمريكية أفغانستان.

وأشار في لقاء إذاعي مع المذيع هيو هيويت، إلى أنه هدد زعيم حركة “طالبان”، عبد الغني برادار، في حال عدم تنفيذ وعودهم للولايات المتحدة الأمريكية.

وقال ترامب متذكرا “لقد تحدثت إلى رئيسهم (حركة طالبان)، وقلت له “ستتعرضون لضربة أقوى من أي بلد وأي شخص أصيب في أي وقت مضى في تاريخ العالم، وسنبدأ بالموقع الدقيق والمدينة بالضبط، وهي هنا”.
وتابع: “أعتقد أنني كررت اسم بلدته، سيكون هذا أول مكان نبدأ فيه”.

وتابع الرئيس الأمريكي السابق: “بعد ذلك سألني سؤالا واحدا، وأنا أفضل عدم تكرار هذا السؤال، لأنه سؤال مخيف للغاية، لكنه سألني سؤالا واحدا، وأعطيته الإجابة بنعم، وبعد ذلك وبعد الاتفاق على كل شيء، قلت له “حسنا الآن قلت ما كنت سأقوله، دعونا نجري محادثة، وقلت إننا سوف نغادر بعد 21 عاما، وعندما نغادر أفغانستان ستتركونا وشأننا، وسنغادر بكرامة كبيرة وشرف عظيم، وسنهتم بهذا”.

وقال ترامب إنه “كان سيقصف حركة طالبان ويدخلها الجحيم لو انتهكت الاتفاق”.

جاءت تصريحات دونالد ترامب للبرنامج الإذاعي يوم الخميس الماضي، قبل وقوع انفجارات خارج مطار كابل.

وفي العام الماضي، توصل ترامب إلى اتفاق مع حركة طالبان، وافق فيه على سحب القوات الأمريكية من أفغانستان بحلول مايو 2021 والإفراج عن 5000 من سجناء “طالبان”.

في المقابل، تعهدت “طالبان” في الاتفاق أنها لن تسمح بأن تجعل أفغانستان ملاذا آمنا للجماعات الإرهابية، وستطلق سراح 1000 من أسراها.

المصدر:hughhewitt.com

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة