رياض بمدينة مراكش يجر نجل مسؤول فرنسي الى المحكمة

حرر بتاريخ من طرف

حجزت محكمة فرنسية على جواز سفر ابن عمدة منطقة “لوفالوا-بيري” الفرنسية باتريك بلكاني بعد  إتهامه بالتلاعب الضريبي ومساعدة والديه في إخفاء امتلاك “رياض” بمدينة مراكش عن السلطات الضريبة الفرنسية (فيسك).

وحسب صحيفة “لوباريزيان” فقد أمر القاضي، نهاية يوليوز 2016، المقاول ألكسندر بالكاني، بتسليم جواز سفره بعد عدم دفعه كفالة في إطار التحقيق في تورطه ووالديه في تزوير عقود امتلاك “فيلا” فخمة في مراكش، متهما نجل بالكاني بمساعدة والديه لإخفاء امتلاك “رياض دار جيوسي” في المدينة الحمراء، وتوقيع عقود وهمية سنة 2011 وسنة 2014 مع شركة العقارات التي حصلت على مبلغ 5.8 مليون أورو بداية عام 2010 مقابل “الرياض”.

ويشار أن باتريك وزوجته ايزابيل بالكاني، سبق أن واجها تهمة التهرب الضريبي وغسل الأموال وقبول رشاوى. وتجدر الإشارة أن التهرب الضريبي لـ”رياض” مراكش ليس القضية الوحيدة التي تتابع فيها عائلة “باتريك” بل في قضية التلاعب في عقود لفيلا فخمة أخرى، تقع في “سانت مارتن” ببحر الكاريبي الفرنسي، تقدر بنحو 3 ملايين أورو، تم مصادرة سعر بيعها من طرف العدالة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة