روتانا توقع اتفاقية لإدارة فندق فاخر في مراكش

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت روتانا، أحد الشركات الرائدة في مجال إدارة الفنادق في منطقة الشرق الاوسط وإفريقيا وجنوب آسيا وأوروبا الشرقية، عن توقيع اتفاقية لإدارة فندق جديد تحت علامة “أرجان للشقق الفندقية من روتانا”، في أول حضور لهذه العلامة الفندقية في المغرب. وتتألف المنشأة الجديدة من 140 غرفة فندقية، وتقع في منطقة “إم أفنيو”، التي تُعد وجهة التسوق والترفيه والسكن الراقية في مراكش.
 

وسيضم الفندق الجديد 3 مطاعم، إضافة إلى قاعات للاجتماعات، والمؤتمرات والمناسبات، فضلاً عن مسبح ونادي للياقة والصحة والذي يقدم صالة متطورة للألعاب الرياضية بالإضافة إلى إنترنت لاسلكي فائق السرعة، ما يجعله يلبي متطلبات جميع الضيوف القادمين سواء بغرض الأعمال أو الترفيه.
 

وتعليقاً على هذه الإتفاقية، قال عمر قدوري، الرئيس التنفيذي لمجموعة روتانا: “نحن فخورون لاختيارنا من أجل إدارة هذه المنشأة الفاخرة التي ستحظى بشعبية كبيرة، وخاصة بين السياح وضيوف الإقامة الطويلة الذين يتطلعون إلى زيارة هذه الوجهة الاستثنائية. ستقدم منشأتنا الجديدة للضيوف جميع ما يجتاجونه للشعور بالراحة وتعزيز كفاءة أعمالهم في مراكش، كما ستتميز بالأناقة وجمال التصميم في جميع أركانها. ويعد موقع الفندق المميز، الواقع في قلب منطقة “إم أفنيو” الراقية، مقصداً في حد ذاته، ونحن ملتزمون بتقديم تجربة نمط حياة متفردة للضيوف”.
 

وتقع وجهة إم أفنيو الحصرية والمميزة في قلب مدينة مراكش، وقد صُممت لتصبح معلماً بارزاً يستقطب الزوار في المدينة. وتقدم مزيجاً مبتكراً من الفنادق الفاخرة، والوحدات السكنية والمكاتب ومتاجر التجزئة والمطاعم والمقاهي ومعارض الفنون، إلى جانب مُطلّ على منتزه “جاردن أفنيو” الممتد على مساحة 500 متر.
 

وفي هذه المناسبة علق نبيل سليطين المدير العام لشركة داون تاون الفندقية المطورة لمشروع “إم أفنيو”: “سيضفي مشروع ’إم أفنيو‘ دوراً محورياً على حياة سكان المنطقة والسائحين بفضل موقعه المتميز وتعدد أبعاده. وستصبح تلك المنطقة بمثابة وسيلة جديدة لاستكشاف مراكش من خلال الجمع بين تراث المغرب الثري والعريق والملامح العصرية الحديثة. وتسعى روتانا كمجموعة فندقية رائدة في المنطقة من خلال خبرتها التي تمتد لعقود في مجال الضيافة إلى تحقيق هذه الرؤية”.
 

وعلى مدار الأعوام القليلة الماضية، تُوجت مراكش بين أفضل الوجهات السياحية في العالم من قِبل منظمات دولية متخصصة في قطاع السياحة. وفي عام 2015، فازت مراكش بلقب أفضل وجهة سياحية في العالم ضمن جوائز “تريب أدفايزور” السنوية لاختيار المسافرين، متفوقة على مدن عالمية رائدة مثل اسطنبول، ولندن وباريس.
 

وقد استقبلت مراكش 1,89 مليون سائح في عام 2014، بواقع 6 ملايين ليلة فندقية. وقد ساهمت عدد من العوامل في زيادة أعداد السياح من حول العالم القادمين إلى المدينة، مثل إعادة تفعيل رحلات جوية تابعة لشركات طيران كانت قد عُلّقت رحلاتها بسبب الأزمة المالية، إضافة إلى ظهور المدينة كوجهة لإقامة المعارض والمؤتمرات والفعاليات السياحية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة