رسميا.. الاتحاد الأوروبي والمغرب يوقعان اتفاق الصيد البحري الجديد

حرر بتاريخ من طرف

وقع المغرب والاتحاد الأوروبي، اليوم الثلاثاء بالرباط، بالأحرف الأولى، على الاتفاق الجديد للصيد البحري، وذلك في ختام المفاوضات التي انطلقت قبل عدة أشهر.

وأوضح بلاغ لوزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، حسب وكالة المغرب العربي للأنباء، أن الجانبين توصلا لتوافق حول مضمون اتفاق الصيد البحري المقبل وبروتوكول تنفيذه.

وكانت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، أكدت في بلاغ سابق أن مفاوضات تجديد اتفاق الشراكة في مجال الصيد البحري بين المغرب والاتحاد الأوروبي تكللت بالنجاح بصيغة تشمل الصحراء المغربية، وهو ما يشكل مرحلة تأتي لتعزيز مكانة المغرب كمحاور وحيد للتفاوض على الاتفاقات الدولية التي تشمل الصحراء.

وأوضحت أن “محاولات خصوم المملكة للتشكيك في هذه الخاصية الحصرية للمملكة، تم رفضها ودحضها”، مشيرة إلى أن هذه المرحلة مكنت من “طي صفحة جديدة في مسار تجاوز المغامرات القانونية والهجمات الغير مجدية لأطراف ثالثة”.

وتشير المعطيات المتحدث عنها سابقا الى ان الاتفاقية الجديدة ستسمح لحوالي (130) سفينة أوروبية ترفع علم أكثر من عشر دول بالوصول إلى المياه الأطلسية للمغرب، كما سيتم رفع العائد الإجمالي للاتفاقية، حيث سترتفع في غضون الأربع سنوات المقبلة من (37) إلى (42) مليون أورو سنويًا، مقابل (40) مليون أورو في الاتفاقية السابقة.

كما يُضاف إلى ذلك المبالغ التي يدفعها مالكو السفن على مدى تدريجي من (11.1) إلى (12.7) مليون أورو، على أساس أن تتم زيادة كميات الصيد المرصودة من (85) ألف طن إلى (100) ألف طن سنويًا من الأسماك الصغيرة السطحية، إضافة إلى (7000) طن سنويًا من أسماك أعماق البحر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة