رسام جزائري مسجون توقع تنصيب تبون رئيسا للجزائر قبل شهرين

حرر بتاريخ من طرف

تشارك العديد من الجزائريين الرسم الكاريكاتوري للرسام الجزائري عبد الحمد أمين الملقب بـ “نيم”، سبق أن نشره قبل شهرين وتوقع فيه تنصيب عبد المجيد تبون رئيسا للجزائر.

ويظهر في الرسم الكاريكاتوري عبد المجيد تبون وهو يجلس على كرسي الرئاسة بينما يقوم رئيس الأركان قايد صالح بوضع حذاء ذهبي في رجله، وحولهما تحلق الرئيس الموقت ورئيس الحكومة وأعضاء حكومته كمن يزف تبون إلى منصبه الجديد.

وأدى نشر هذا الكارريكاتير قبل شهرين بصاحبه عبد الحميد أمين الى الإعتقال والحكم عليه من طرف محكمة بمدينة وهران في 11 ديسمبر 2019، بعقوبة سنة سجنا منها 3 أشهر نافذة، بعد متابعته بتهم إهانة هيئة نظامية والإساءة لرئيس الدولة ورسوم من شأنها المساس بالأمن القومي.

وكان الفنان قد أنجز عدة أعمال فنية لها علاقة بالوضع السياسي الذي تعيشه البلاد، وحضيت رسوماته التي تنتقد القادة الحاليين للجزائر، بمتابعة واسعة على المواقع الاجتماعية.

يذكر أن الانتخابات الرئاسية التي شهدتها الجزائر يوم الخميس 12 ديسمبر نصبت عبد المجيد تبون رئيسا جديدا للجزائر وذلك بالرغم من المقاطعة الواسعة لهذه الانتخابات

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة