رئيس “سنطرال”.. المستهلك المغربي سيحدد السعر العادل للحليب

حرر بتاريخ من طرف

كشف المدير العام لشركة “سنطرال-دانون” إيمانويل فابر، أنه سيتم ابتكار نموذج جديد يسمح بتحديد سعر عادل ومنصف للجميع على الحليب الطري المبستر.

وأكد لمدير العام، أن كورين باسيلا، رئيسة مجتمعات شركات “دانون سنطرال”، ستصل الأسبوع المقبل إلى المغرب لإعطاء إنطلاقة مبادرة تحديد السعر الجديد لحليب سنطرال، وذلك بعد مرور ثلاثة أشهر، تقريبا عن بدأ حملة المقاطعة الشعبية، التي مست العلامة الأولى الموزعة للحليب في المغرب.

و ذكر المتحدث نفسه، أن وجود رئيسة مبادرة مجتمعات الشركة في المغرب، الهدف منه محاورة الأطراف المعنية، والبدء في ابتكار نموذج جديد يسمح بتحديد سعر للحليب الطري المبستر، يكون عادلا بالنسبة إلى الجميع، مضيفا أن هذه المبادرة سيتم فيها إشراك المستهلك لتحديد السعر الجديد “العادل والمنصف”، وذلك مع مراعاة مصالح الفلاحين المزودين، والتجاوب، في الوقت نفسه، مع طلبات المواطنون المنخرطين في حملة المقاطعة.

وأضاف الرئيس التنفيذي لمجموعة “دانون” : “أمام هذا الأمر، تقرر أن يكون المستهلك المغربي هو من سيحدد سعر بيع حليب سنطرال، ونحن مستعدون للتخلي عن تحصيل أية أرباح من تسويق الحليب الطري المبستر سنطرال؛ بل وسنعمل كذلك على تأمين بيع هذا الحليب بسعر التكلفة مع احترام القانون المغربي”.

وأردف إيمانويل فابر، الذي انتقل خصيصا من فرنسا إلى الدار البيضاء لعقد لقاءات ممثلي مهنيي محلات البقالة والمستهلكين والمسؤولين لإيجاد حل لمشكل مقاطعة علامة سنطرال،قائلا” إن الشركة تتجه لترك موضوع تحديد سعر الحليب في أيدي الباعة والمستهلكين”.

وفي هذا الإطار، قال فابر: “بعد إجرائنا لمجموعة من المشاورات، ارتأينا أن نضع ثقتنا في الباعة والمستهلكين، لكي يحددوا السعر العادل لحليب سنطرال المبستر، ونحن ليست لدينا أدنى فكرة حول السعر النهائي للحليب، الذي سيسوق به للمستهلك المغربي”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة