رئيس جماعة لوداية يكشف معطيات عن القرار الذي فجّر احتجاج الجزّارين

حرر بتاريخ من طرف

كشف رئيس جماعة لوداية أمبارك النوخي عن معطيات حول قرار المديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية المعروفة اختصارا بـ”أونسا”، والذي فجّر احتجاجات الجزّارين بجماعات سيد الزوين، أيت ايمور ولوداية.

وأكد النوخي في تصريح لـ”كشـ24″ على هامش اللقاء التواصلي الذي احتضنه مقر جماعة لوداية يومه الأربعاء 29 يناير الجاري، عقب الوقفة الإحتجاجية للجزارين، أن تصور “أونسا” لتدبير مرافق الذبح بالجماعات الثلاث يقوم على إغلاق مجزرتي سيد الزوين وأيت ايمور، مع الإبقاء على مجزرة لوداية يومي الأربعاء والإثنين الذي يصادف السوق الأسبوعي.

ويشار إلى أن الجزارين نظموا وقفات احتجاجية أمام المجازر الجماعية قبل نقل احتجاجهم إلى مقر المديرية الجهوية للمكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بمراكش، للتنديد بما أسموه القرار المفاجئ الذي اعتمدته الأخيرة دون سابق إشعار، الأمر الذي اعتبره هؤلاء الجزارون إجهازا على مصدر رزق هاته الفئة التي وجدت نفسها مهددة بالتشرد والضياع بعدما أفنت عمرها في هاته المهنة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة