رئيس الأركان الإسرائيلي: نستعد بقوة لهجوم عسكري على إيران وهذا واجب أخلاقي

حرر بتاريخ من طرف

أكد رئيس الأركان الإسرائيلي أن جيشه “يواصل الاستعداد بقوة للهجوم على إيران”، مشيرا إلى أن “الاستعداد لخيار عسكري ضد برنامج إيران النووي واجب أخلاقي وأمر مهم للأمن القومي”.

جاءت هذه التصريحات في كلمة ألقاها أفاف كوخافي خلال حفل تسليم وتسلم القيادة على قيادة الجبهة الداخلية أمس الأحد.

وقال: “إعداد الجبهة الداخلية للحرب يعتبر مهمة يجب تسريعها في السنوات المقبلة خاصة في ظل إمكانية أن نحتاج للعمل ضد التهديد النووي. يواصل جيش الدفاع الاستعداد للهجوم على إيران بشكل مكثف ويجب عليه الاستعداد لكل تطور وكل سيناريو.”

وأضاف: “منع إيران من الوصول إلى النووي من خلال الدبلوماسية هو الطريق المفضلة، لكن التاريخ أثبت مرات عديدة أن الدبلوماسية يمكن أن تفشل أو أن تنجح لفترة زمنية محددة، ثم يتم التعرض لانتهاك أو خيانة”.

وأشار كوخافي إلى أن الاستعدادات للعمل العسكري ضد البرنامج النووي “من صلب الاستعدادات” في الجيش الإسرائيلي، والتي تتضمن مجموعة متنوعة من الخطط العسكرية، خصصت لها الكثير من الموارد، والتسلح بالأسلحة المناسبة، إضافة إلى عمل الاستخبارات والتدريب.

وفي وقت سابق الاحد قال أحد كبار مستشاري المرشد الإيراني علي خامنئي، إن إيران قادرة بالفعل على صنع قنبلة نووية، لكنها لم تتخذ قرارا بهذا الشأن.

المصدر: RT + وسائل إعلام إسرائيلية

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة