رئاسة النيابة العامة توصي موظفيها باتباع إرشادات وزارة الصحة

حرر بتاريخ من طرف

راسل رئيس النيابة العامة، محمد عبد النبوي،  رؤساء الأقطاب والديوان ورؤساء الوحدات والكتابة العامة، من أجل اتخاذ التدابير الوقائية من فيروس كورونا المستجد.

ودعت رئاسة النيابة العامة، في مراسلتها حول الوقاية من مخاطر تفشي فيروس كورونا المستجد داخل البلاد، جميع العاملين بها إلى اتباع جميع النصائح والإرشادات والتعليمات التي تحددها السلطات الصحية، سواء داخل مقر العمل أو خارجه، لتفادي انتشار فيروس كورونا وسط المواطنين المغاربة.

وبالنسبة للمهام خارج أرض الوطن التي يقوم بها القضاة والعاملون بهذه المؤسسة، دعت النيابة العامة العاملين بها إلى اتخاذ كافة الاحتياطات الموصى بها من طرف السلطات الصحية أثناء السفر وبعده.

ويأتي هذا الاحتراز من طرف رئاسة النيابة العامة في وقت تحركت فيه مجموعة من المؤسسات لاحتواء تداعيات فيروس “كورونا”، من قبيل المجلس الأعلى للسلطة القضائية الذي فرض تدابير وإجراءات جديدة لدخول المحاكم، وأيضا وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، التي أعلنت تنظيم سلسلة حملات تحسيسية وتوعوية لفائدة التلاميذ من أجل تجنّب الإصابة بهذا الفيروس المستجد.

وأوردت وزارة الصحة أن حالتين تم التأكد من إصابتهما؛ ويتعلق الأمر بشاب في 39 من العمر، وعجوز تبلغ 89 عاما، وصفت حالتها بـ”الحرجة”، مشيرة إلى أنه إلى حدود الساعة تم التأكد من عدم إصابة 55 حالة تم إخضاعها للفحص والتحاليل المخبرية، في حين يتواصل تتبع الوضع عبر عموم التراب الوطني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة