خبر سار لأجراء القطاع الخاص بخصوص التعويضات العائلية

حرر بتاريخ من طرف

من المنتظر ان يصرف الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ابتداء من شتنبر 2019، الزيادة في التعويضات العائلية لفائدة أجراء القطاع الخاص، بعد مصادقة الحكومة، في اجتماعها الأسبوعي الذي انعقد يومه الخميس 29 غشت برئاسة سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، على مرسوم الزيادة، وذلك بأثر رجعي منذ فاتح يوليوز.

وأوضح السيد مصطفى الخلفي، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الناطق الرسمي باسم الحكومة، في بلاغ تلاه عقب انعقاد مجلس الحكومة، أن مشروع المرسوم، الذي تقدم به وزير الشغل والإدماج المهني، يأتي في إطار تفعيل اتفاق الحوار الاجتماعي الموقع في 25 أبريل 2019 بين الحكومة والمركزيات النقابية الأكثر تمثيلية والاتحاد العام لمقاولات المغرب.

كما يأتي مشروع المرسوم تفعيلا للقرار رقم 2019/42 الصادر عن المجلس الإداري للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي المنعقد بتاريخ 17 يوليوز 2019 والقاضي بالموافقة على الرفع من مبلغ التعويضات العائلية من مائتي (200) درهم إلى ثلاثمائة درهم (300) درهم عن كل ولد يخول له الحق في الحصول على التعويضات العائلية في حدود ثلاثة أولاد، إسوة بالموظفين في القطاع العام، وذلك ابتداء من فاتح يوليوز 2019.

وأشار  الخلفي إلى أن هذا الإجراء يهدف إلى تحسين أوضاع الشغيلة بالقطاع الخاص وتخفيف العبء على كاهلها والرقي بها في نطاق الإمكانات المادية المتاحة التي تستجيب في نفس الوقت لضمان استقرار الأوضاع الاجتماعية للأجراء واستقرار المقاولة وتعزيز تنافسيها، مضيفا أن هذا الإجراء سيستفيد منه ما مجموعه 1,3 مليون مؤمن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة