خاطفون شمال أفغانستان يقتلون طبيبا بارزا رغم حصولهم على فدية ضخمة

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت عائلة الطبيب الأفغاني البارز نادر عليمي وحركة “طالبان” مقتله، بعد شهرين من اختطافه في ولاية بلخ الشمالية.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس” عن نجل الضحية روحين عليمي قوله أمس الجمعة أن والده اختطف قبل شهرين في مدينة مزار شريف، وطالب خاطفوه بفدية مقابل إطلاقه.

وأكد أن عائلته دفعت في نهاية المطاف للخاطفين 350 ألف دولار، بعد مفاوضات لخفض قيمة الفدية التي كانت أصلا أكثر من ضعف المبلغ المذكور.

وتابع روحين أن الخاطفين على الرغم من تلقيهم المبلغ قتلوا والده وتركوا جثته في الشارع واتصلوا بعائلته وأخبروها بمكان الجثة الخميس الماضي.

وأشار إلى وجود آثار على جثة والده تثبت تعرضه لتعذيب شديد على يد الخاطفين.

وصرح المتحدث باسم وزارة الداخلية في الحكومة الأفغانية الجديدة سعيد خوستي بإلقاء القبض على ثمانية مشتبه فيهم باختطاف ثلاثة أشخاص بينهم عليمي في بلخ، ولا يزال البحث جاريا عن مشبوهين آخرين.

وأقر خوستي بأن العليمي قتل، مشيرا إلى أن المخطوفين الآخرين تم إنقاذهما.

وعليمي طبيب أمراض نفسية عمل في مستشفى حكومي إقليمي في مزار شريف، كما افتتح عيادة نفسية خاصة كانت تعد الأولى في المدينة.

المصدر: “أسوشيتد برس”

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة