خاص: كشـ24 تكشف تطورات الاعتداء على مدونة أمريكية بجامع الفنا

حرر بتاريخ من طرف

أفاد مصدر مطلع لـ “كشـ24” أن المدونة الامريكية الشهيرة “مريم مونتاع”، التي اتهمت شابا بالاعتداء عليها بحنطة لبيع المأكولات بجامع الفنا، رفضت اتخاذ اي اجراء قانوني ضد المعني بالامر، رغم تفاعل السلطات في الحين مع الواقعة، حيث أكدت انها مع اصدقاء لها ولا تريد إفساد الامسية عليهم، وفضلت الانسحاب من جامع الفنا دون متابعة الشاب المعني.

من جهة اخرى كشف مصدر أمني لـ “كشـ24″، أن مصالح الامن تفاعلت بجدية مع الواقعة نظرا لما يشكله القطاع السياحي والحفاظ على سمعته من أولية في العمل الامني بالمدينة الحمراء، وقد تم في هذا الاطار مباشرة الاجراءات اللازمة، في انتظار التوصل بتعليمات من النيابة العامة في هذا الشأن، فيما باشرت السلطات المحلية بدورها الاجراءات الادارية، وفتحت تحقيقا لتحديد مدى مسؤولية الحنطة المعنية بالمخالفة المذكورة في أفق اتخاذ المتعين.

وفي سياق متصل، قام الشاب المعني بارسال رسالة اعتذار للمدونة الامريكية على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، بعد التطورات الاخيرة وتحول الواقعة الى قضية رأي عام، نظرا لصلتها بسمعة ساحة جامع الفنا والقطاع لسياحي بالمدينة، في الوقت الذي أكد صاحب الحنطة بدوره لـ “كشـ24” أنه لا علاقة له بالشاب المتورط في الاعتداء، مشيرا أن المعني بالامر معروف بتنقله الدائم بين الحنظات بجامع الفنا، وكان حينها يبحث عن فرصة عمل جديدة، ولا توجد أية صلة له بالمحل حينها.

وكانت المدونة والفاعلة الامريكية الشهيرة “مريم مونتاغ”، قد تعرضت لاعتداء بساحة جامع الفنا دفعها لنشر تدوينة تتأسف فيها لما وقع، ولحال ساحة جامع الفنا، مشيرة في تدوينة على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، انها عاشت في مراكش واحبتها لسنوات عديدة، وذهبت الى جامع الفنا مرات عديدة، ولكن الليلة الماضية تعرضت للتعنيف من طرف رجل نشرت صورته حيث اعترض طريقها، وقال اشياء فظيعة لها، كما امسك الايفون الخاص بها ورماه ارضا عندما حاولت التقاط صورة، ثم ضربها على وجهها بقائمة الطعام، مضيفة ان مستخدمي أكشاك الطعام أصبحوا عدوانيين في جامع الفنا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة