خاصنا غير التي جي في.. قطار يخرج عن السكة و”يبهدل” عشرات المسافرين

حرر بتاريخ من طرف

في الوقت الذي ينتظر المغاربة اطلاق خدمات القطار السريع بمواصفاته المنتمية للجيل الجديد، لا زالت قطارات الخليع تبهدل المواطنين، من خلال خدماتها الرديئة وتوقفها المتكرر لاسباب مختلفة.

وحسب مصادر ، “كش24” فإن عشرات المسافرين وجدوا أنفسهم في منطقة مقفرة بمنطقة اولاد عبو بين الدار البيضاء وسطات، عندما كانوا في طريقهم لمراكش عشية يومه الاحد 5 غشت، حيث زاغ القطار عن سكته، ما اضطر العشرات الى الهبوط منه و البقاء لازيد من ثلاث ساعات تحت الشمس الحارقة، في عز موجة الحر التي تشهدها بلادنا، وخصوصا بالمناطق الداخلية.

وتضيف المصادر، ان حالة من الاستياء عمت المسافرين بسبب الواقعة ، وبسبب سوء خدمات قطارات الخليح على العموم، بينما بادر المكتب الوطني للسكك الحديدية الى للاستعانة بأزيد من 15 حافلة تابعة لشركة “سوبراتور”، من أجل ايصال المسافرين الى مراكش.

وليست هذه المرة الاولى التي تقع حوادث مماثلة تلفظ فيها القطارات المسافرين الى الخارج، في مناطق نائية ومعزولة، وآخرها قبل اسبوع فقط بعد انفجار مكيف قطار و توقف الاخير لساعات، ما تسبب في تأخير مسافرين عن مواعيد مهمة، ودفعهم للاحتجاج داخل محطة القطارات بمراكش بعد وصولهم بشكل متأخر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة