حكومة طبرق تدعو المجتمع الدولي إلى سحب اعترافه بحكومة الوفاق

حرر بتاريخ من طرف

دعا رئيس الحكومة الليبية المؤقتة في طبرق عبد الله الثني خلال لقائه في بنغازي وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس المجتمع الدولي، إلى سحب اعترافه بحكومة الوفاق الوطني في طرابلس.

وجدد الثني حسب بيان نشر على صفحة الحكومة الليبية المؤقتة في “فيسبوك”، رفض حكومته للاتفاقية الأمنية الموقعة بين الرئيس التركي رجب طيب أردوغان وحكومة الوفاق الليبية برئاسة فايز السراج، واصفا إياها بأنها “وثيقة لبيع ليبيا.. ولا تساوي الحبر الذي كتبت به”.

وأضاف: “لن نسمح لهم بإعادة الاحتلال العثماني لليبيا وسنتصدى لهم بكل قوة ونحن قادرون على ذلك”.

وأشار إلى أن ليبيا لا تجمعها مع تركيا أي حدود بحرية، مشددا على أن “غرض أردوغان والسراج هو دعم المليشيات الإرهابية لإطالة عمر هذه الحكومة الانقلابية”.

ودعا المجتمع الدولي إلى سحب الاعتراف بحكومة الوفاق، معتبرا أنها “باتت تشكل خطرا على الليبيين ودول الجوار من خلال محاولتها إشعال فتيل الفتنة بين دول المنطقة بأكملها”.

وأضاف: “ندعو اليونان للعمل معنا في كافة المجالات الاقتصادية وإعادة الإعمار”، مشيرا إلى أن 85 بلدية ليبية من أصل 105، تتبع للحكومة المؤقتة”.

من جهته، قال وزير الخارجية اليوناني إن بلاده “لا تنظر إلى ليبيا على أنها فرصة، إنما تنظر إلى مصلحة الشعب الليبي”، معربا عن أمله بأن تكون زيارته القادمة إلى ليبيا “وهي موحدة”.

وتابع: “نعلم جيدا حجم الدعم التركي للمليشيات بطرابلس بالسلاح و الطيران المسير.. ونعلم بأن السراج لا يملك حق التوقيع على مثل هذه الاتفاقيات ونقف مع شركائنا بالاتحاد الأوروبي بحزم تجاه هذه الاتفاقية”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة