حقوقي: ترقيم الأضاحي قطع الطريق على مافيا الأعلاف الفاسدة ومخلفات الدواجن

حرر بتاريخ من طرف

اعتبر منسق المرصد الوطني للمواطنة وتخليق الحياة العامة، أن عملية ترقيم قطيع المواشي داخل الإسطبلات عبر مختلف ربوع المملكة ساهم في قطع الطريق على مافيا الأعلاف الفاسدة ومخلفات الدجاج والتي تسببت في الأعياد المنصرمة في اتلاف لحوم الأضاحي.

وقال الناشط الحقوقي، “إن الخسائرعلى مستوى الماشية، بفعل الوفيات هذه السنة تكاد تكون شبه منعدمة”، موكدا أن “عملية الترقيم التي باشرتها مصالح المكتب الوطني لسلامة المنتجات الغذائية، بشكل استباقي تسمح بتتبع مسار الأضحية حتى مصدرها، و بالتالي تحديد المسؤوليات في حالة فساد لحمها”، مما يتوجب على المواطنين الإحتفاظ بحلقة الترقيم لثلاثة أو أربعة أيام بعد الذبح تحسبا لأي طارئ.

وناشد منسق المرصد الوطني للمواطنة وتخليق الحياة العامة، في تصريح صحفي، “المواطنين عبر التراب الوطني، الحرص على نظافة أحيائهم، والحفاظ على البيئة، بالتنسيق وبالتعاون مع عمال النظافة، عبر إخراج نفايات الأضحية في أوقاتها المناسبة، بعد وضعها داخل أكياس بلاستيكية لا تسمح بتسريب السوائل، ووضعها داخل حاويات الأزبال المخصصة لذلك”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة