حقوقيون يناشدون الوكيل العام التدخل لنقل تلميذ معتقل بسجن “بولمهارز” إلى المستشفى للعلاج

حرر بتاريخ من طرف

وجَّه فرع المنارة مراكش للجمعية المغربية لحقوق الانسان، رسالة إلى الوكيل العام للملك يناشده من خلالها بالتدخل لتمكين التلميذ أشرف خبال المعتقل احتياطيا بسجن “ولمهارز” من حقه في الصحة، ونقله للمستشفى قصد العلاج تفاديا لتفاقم وضعه الصحي بما يصون حقوقه المنصوص عليها في المواثيق الدولية لحقوق الإنسان.

وجاء في رسالة رفاق الهايج التي توصلت “كشـ24″، بنسخة منها، والتي استندت إلى وقائع وردت في شكاية الأب عبد القادر خبال القاطن بدوار سيدي موسى طريق اوريكا جماعة تسلطانت، أنه “بتاريخ 25 فبراير 2016، وفي الوقت الذي كان الإبن متوجها إلى منزل الأسرة بعد مغادرة الثانوية التأهيلية جوهرة الأطلس على الساعة السادسة، حيث يتابع دراسته بمستوى البكالوريا علوم فزيائية، اعترض طريقه أربعة أشخاص حوالي الساعة السادسة وخمسة عشرة دقيقة، فقاموا بالإعتداء عليه، ما أدى إلى إصابته بكسر ثلاثي على مستوى فكه الأسفل وكسر سبابة يده اليمنى، الشيء الذي دفع والدة التلميذ إلى نقله لسرية الدرك الملكي لتقديم شكاية في النازلة، غير أنه تم توقيفه نظرا لإصابة أحد معترضيه”.

 وتضيف الشكاية أن المتسببين في الجروح والكسور البادية على ابنه لم تطلهم يد القانون، في الوقت الذي سجن إبنه وحرم من الإستشفاء وزيارة الطبيب، وحرمانه من إجراء الفحوصات الطبية اللازمة وما يترتب عنها من علاج وتقارير طبية. 

وأشار الفرع إلى أن التلميذ مصاب ويحتاج لإجراء عملية على مستوى فكه، ويعيش فقط على شرب السوائل وغير قادر على متابعة دراسته، ولا يتمتع بالرعاية الصحية والحق في العلاج رغم الحاح والده واتصالاته المتكررة بإدارة السجن.

وطالب الفرع الوكيل العام للملك بتمتيع التلميذ المعتقل بـ”كل ضمانات وشروط المحاكمة العادلة طبقا لقواعد العدل والإنصاف”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة