حقوقيون بمراكش يطالبون الحكومة المغربية برفع حالة الطوارئ الصحية

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت التنسيقية الإقليمية للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان بمراكش متابعتها بكل إرتياح تحسن الوضعية الوبائية في بلادنا جراء جائحة فيروس كورونا التي عرفها العالم بأجمع كما ثمنت المجهودات الجبارة التي وضعتها الدولة بكل مؤسساتها من أجل السيطرة على هذا الفيروس الفتاك الذي عرفه المغرب والعالم ككل.

وفي ظل تخفيف القيود مؤخرا والتي كانت مفروضة على المواطنين من طرف الدولة، والرجوع تدريجيا إلى الحياة الطبيعية بعودة الأنشطة التقافية والإجتماعية والرياضية والسياحية والتظاهرات الكبرى والمؤتمرات الدولية في بلادنا، طالبت التنسيقية الإقليمية للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان بمراكش، من الحكومة برفع حالة الطوارئ الصحية في ظل تحسن الوضعية الوبائية في المملكة والرجوع إلى الحياة الطبيعية وممارسة المواطنين حياتهم الطبيعية كما كانت عليه من قبل.

كما نوهت التنسيقية الإقليمية للمنتدى المغربي لحقوق الإنسان بمراكش بالمجهودات التي بدلتها الدولة من أجل محاربة فيروس كورونا، وعلى رأسها الملك محمد السادس ووزارة الصحة ووزارة الداخلية وكل المتذخلين في هذا الشأن.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة