حظر جمركي مغربي على مبيدات سامة تسبب السرطان

حرر بتاريخ من طرف

قرار جديد لمصالح الجمارك يقضي بمنع دخول مبيدات فلاحية بعد ما تبين أنها تقف وراء أمراض خطيرة ابرزها السرطان، وأمراض الزهايمر وباركينسون، وخلل الهرمونات، والتشوهات الخلقية والعقم، من خلال تحليلات مخبرية استمرت لأشهر.

وكشفت مصادر متطابقة، أن قرار المنع غير المسبوق جاء بعد أن تم كشف تواطئ لوبيات مصانع كبرى تعمل على التسويق غير الأخلاقي والضغط المستمر الذي يشل القيود المفروضة على استخدام هذه المبيدات.

وتزامن هذا القرار الجديد مع تحذير لتقريرأممي من تزايد استعمال المبيدات الزراعية في المغرب، وخطورة استعمالها المكثف الذي يتسبب في أمراض خطيرة في مقدمتها السرطان، متهما الشركات الدولية باللجوء إلى التسويق غيرالأخلاقي والضغط على الحكومة من أجل إظهار “خدعة” ضرورة استعمال هذه المبيدات.

وانتقد خبراء الأمم المتحدة، الذين زاروا المغرب أثناء الإعداد للتقرير، الشركات العالمية التي تصنع مبيدات الآفات واتهموها ب”الإنكار المنهجي للأضرار” والالتجاء إلى “تكتيكات التسويق العدوانية وغير الأخلاقية” والضغط الشديد من جانب الحكومات التي عرقلت الإصلاحات وشلت القيود العالمية على استعمال المبيدات الفلاحية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة