حصري | كشـ24 تكشف أهم مخرجات لقاء وزير التعليم مع فيدراليات جمعيات الاباء

حرر بتاريخ من طرف

عبّر عدد من المواطنين عن ارتياح كبير وتفائل للجهود التي بذلتها الهيئات الممثلة لجمعيات الآباء ووزارة التعليم في إيجاد حلول للازمة التي أرخت بضلالها على الدخول المدرسي والتي تعود بشكل اساسي للوضعية الوبائية المقلقة التي أضحت تعيشها بلادنا مؤخرا والمتسمة بارتفاع كبير في عدد الحالات الايجابية وتزايد الحالات الخطيرة بأقسام الانعاش، و من بين القرارات التي أثارت جدالا واسعا وعرفت امتعاض وتدمر الآباء والتلاميذ على حد سواء، قرار تأجيل الامتحان الجهوي للسنة أولى بكالوريا إلى تاريخ لم يتم تحديده.

وكما أبرزت كشـ24 في حينه فإن سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية عقد لقاء تواصليا يوم أمس الاثنين 31 غشت 2020 مع الفيدراليات والهيئات الممثلة لجمعيات أمهات وأباء وأولياء التلاميذ من أجل توحيد الرؤى والاطلاع على كنه التصورات المختلفة لممثلي أولياء التلاميذ حول القرارات المتخذة من طرف الوزارة عن الدخول المدرسي وبلورة تصور شمولي مشترك حوله.

ومن المخرجات الرئيسية المنبثقة عن هذا الاجتماع و التي استبشر بها الآباء هو قرار تحديد ايام 1 و 2 و3 من شهر أكتوبر المقبل كموعد لاجراء الاختبار الجهوي للسنة أولى بكالوريا علما ان هذا التاريخ سيمكن التلاميذ من التركيز على مكتسبات التحصيل الدراسي بالنسبة للسنة الثانية بكالوريا، وتم الاتفاق على تخصيص شهر شتنبر الجاري للدعم والمراجعة والتقوية سواء حضوريا او افتراضيا حسب الجهات والمناطق ودرجة تفشي عدوى كورونا، بالنسبة لكل المستويات والأسلاك التعليمية، ومن بين اهم المخرجات الاخرى التي انبثقت عن هذا اللقاء اتفاق الوزارة وممثلي الاباء على امكانية تجاوز الاستمارة المتعلقة بالاختيار بين التعليم الحضوري او التعليم عن بعد وذلك حسب او وفق تطور الحالة الوبائية، على اعتباران القرار التعليمي في ظل جائحة كورونا لم يعد قرارا بيداغوجيا محضا بل هو قرار يستحضر وبستهدف بالأساس تدبير الأزمة.

وحول ترتيبات واجراءات الدخول المدرسي تم التأكيد على تفعيل مبدا التناوب عبر تدرج المستويات، يوم 7 شتنبر سيلتحق تلامذة السنة اولى ابتدائي ومن بعدهم السنة الثانية وهكذا دواليك بالنسبة لباقي المستويات…. و في اطار تنزيل المقاربة التشاركية الفعلية ستكون الفروع الاقليمية لفيدراليات وهيئات الاباء حاضرة وممثلة في اللجن الاقليمية والجهوية التي سيتم احداثها لمواكبة محطة الدخول المدرسي وغيرها من المحطات طبقا لمقتضيات المذكرة 02-39، و رغم المطالب الملحة للهيئات و فيدراليات الآباء بتمديد اجل اغلاق منصة منحتي او اضافة وقت استدراكي امام التلاميذ الذيم لم يمكنوا من التسجيل فيها عبر سعيد امزازي وزير التعليم عن استحالة الاستجابة لهذا المطلب ذلك لاعتبارات تنظيمية. وللإشارة فقد سبق تحديد 31 يوليوز 2020 كأخر أجل للدخول الى رابط طلب الاستفادة من المنحة .

ومن بين النقط المدرجة في مخرجات هذا اللقاء ايضا تكييف الصيغة التربوية المعتمدة التعليم عن بعد سيتم اعتماده في المناطق المغلقة او التي تعرف تفشي مقلق لفيروس كورونا والتعليم الحضوري في المناطق غير الموبوءة والتي تعرف استقرار في الوضعية الوبائية، وفي حالة تسجيل او ملاحظة اكتظاظ في اختيار التعليم الحضوري سيتم اللجوء الى خيار التفويج، وعلى العموم سيبقى القرار المتعلق بالطريقة المثلى لمواصلة الدراسة مرتبط بوضوح الرؤيا حول تطور الوضعية الوبائية؛

ومن المنتظر أن يصدر خلال الايام القليلة المقبلة بلاغ توضيحي مفصل لجميع هذه النقط المدرجة في هذه الورقة حسب ما اسر لنا به مصدر مطلع.

محمد تكناوي

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة