حصري: حارسا أمن يتسببان في جروح خطيرة لـ”3″ أعوان تابعين للمكتب الوطني للسكك الحديدية ببنكَرير

حرر بتاريخ من طرف

حصري: حارسا أمن يتسببان في جروح خطيرة لـ
تعرض 3 مستخدمين للمكتب الوطني للسكك الحديدية نهاية الأسبوع الماضي لإعتداء خطير من طرف شخصين يشتغلان حارسي أمن بإحدى المنشآة التابعة  للمكتب السريف للفوسفاط ببنكرير.
 
وحسب المعطيات الحصرية التي حصلت عليها:” كش24″، فحادث الإعتداء وقع بعد أن عاين عون تابع للمكتب الوطني للسكك الحديدية بمحطة القطار بنكرير شخصين في عقدهما الثاني يحتسيان الخمر وأمام الملأ، حيث دفعه ذلك إلى طلب إبتعادهم عن المكان،  خصوصا وأن المحطة تعرف في تلك الفترة حركة مهمة للمسافرين، ما حدى بالشخص الأول إلى رفض ذلك والدخول في مشادات كلامية معه رافضا مغادرة المحطة وإصراره  رفقة صديقه على إحتساء الخمر وبنفس المكان مع محاولته صعود القطار المتوجه إلى فاس، الأمر الذي جعل العون يمنعهما  ويستدعي عون شرطة القطار والمراقب الذي منعوا بدورهم  الشخصين من ركوب القطار بسبب حالتهما الغير الطبيعية.
 
الأمر لم يتوقف عند هذا الحد بل تطور إلى إعتداء خطير نفذه الشخص في حق العون  متسببا له في جروح وكدمات في أنحاء جسمه،  فيما تكلف صديقه الثاني بعون شرطة القطار والمراقب، بعد منعه هو الآخر من الصعود، ما إستدعى نقلهم على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات  بالمستشفى الإقليمي ل ” بنكرير” لتلقي العلاجات الضرورية حيث سلمت لهم شواهد طبية تحدد مدة العجز والإصابات التي تعرضوا لها.
 
هذا وقد تم إعتقال الظنينين على  الفور من طرف عناصر الأمن الوطني  ببنكرير، وهما في حالة غير طبيعية مع فتح تحقيق معهما في الموضوع قبل عرضهما على النيابة العامة لإستكمال  باقي إجراءات التحقيق، مع الإشارة إلى أن هذا الحادث  تسبب في خسائر مالية للمكتب الوطني للسككك الحديدية بسبب توقف القطار لمدة وصلت  إلى 37 دقيقة. 
 
ويذكر أن المكتب الوطني للسكك الحديدية قد عمل مؤخرا على توفير عدد من أعوان ومراقبين سواء داخل المحطات والقطارات لضمان أمن وسلامة المسافرين على طول الرحلات .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة