حصري: الفكاهي “ايكو” مُتذمِّر ولم يعتزل

حرر بتاريخ من طرف

حصري: الفكاهي
نفت مصادر مقربة من الفنان المراكشي الفكاهي”ايكو” الأنباء التي تناقلتها عدد من وسائل الإعلام حول اعتزاله الفن نهائيا بعد الحملة التي وصفت بالشرسة التي شنها ضده عدد من رواد موقع التواصل الإجتماعي “الفايسبوك” الأمازيغ.

وأكدت المصادر ذاتها في المقابل لـ”كشـ24″، أن “ايكو” يمر بحالة نفسية سيئة بعد توالي سيل الإنتقاذات “اللاذعة” التي امتدت لتنال من شرفه وشرف والدته التي يرى فيها الأم والأب بعدما شب يتيما.

ومن المحتمل أن يحل ايكو ضيفا على برنامج إحدى الإذاعات الخاصة في الأيام القليلة المقبلة.

وشن رواد الفايسبوك الأمازيغ هجوما ضد الفكاهي المراكشي “ايكو” بسبب أدائه أغنية “إنتي باغيا واحد” بالأمازيغية في برنامج رشيد شو الذي تبثه القناة الثانية. 

واعتبر عدد من رواد الفضاء الأزرق الطريقة التي غنى بها ايكو المقطع استهزاء وسخرية من الأمازيغ، حيث دعا البعض إلى مقاطعته. 

ولجأ ناشطون في الرد على الفنان الذي التزم الصمت إلى استعمال تقنية “الفوتشوب” من أجل تثبيت صوره وجهه على أجسام بعض الحيوانات وأجساد نساء شبه عاريات وبدينات، قبل تعميمها على بعض صفحات موقع التواصل الإجتماعي “الفايسبوك”. 

الحملة التي تضمنت تعليقات وخاضت في عرض الفنان المراكشي دفعت به إلى تقديم الإعتذار للأمازيغ مؤكدا أنه لم يقصد الإساءة لهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة