حسان دياب: لبنان أصبح في غرفة العناية الفائقة

حرر بتاريخ من طرف

قال رئيس وزراء لبنان المكلف حسان دياب، السبت، إن لبنان أصبح في غرفة العناية الفائقة، وذلك في إشارة إلى تصاعد الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد عقب اندلاع احتجاجات شعبية في العديد من المناطق والمدن.

وأوضح دياب خلال مؤتمر صحفي أنه سيوافق على كل ما مطالب الحراك الشعب بشأن تشكيل حكومة من مستقلين، والعمل على الملفات الملحة التي تؤثر على حياة المواطن.

ويشهد لبنان منذ مطلع أكتوبر تظاهرات واحتجاجات شعبية كبيرة تخللها في كثير من الأحيان أعمال عنف واضطرابات، وأدت تلك الاحتجاجات إلى استقالة حكومة سعد الحريري بعد نحو أسبوعين من اندلاعها.

ويطالب المحتجون بتكيلف شخصية مستقلة بتشكيل حكومة كفاءات (تكنوقراط) تشرف على انتخابات مبكرة وفق قانون انتخابي بعيدا عن المحاصصة الطائفية والسياسية، ومحاسبة كافة رموز الفساد في النظام السياسي القائم إعادة الأموال العامة المنهوبة.

وفي هذا الصدد أعلن حسان دياب خلال المؤتمر الصحفي أنه لن يعتذر عن تشكيل الحكومة، مشيرا إلى أنه سيعمل على تشكيل حكومة مصغرة من 20 وزيرا “من أجل حل الأزمة اللبنانية”.

وأكد أنه سيبدأ اعتبار من يوم الأحد عقد العديد من الاجتماعات مع ممثلي الحراك الشعبي، منوها إلى أن ظهور الحكومة الجديدة إلى النور لن يأخذ وقتا طويلا.

وفيما قدمت قوى سياسية موالية لحزب الله دعمها الكامل لدياب، أعلن تيار المستقبل برئاسة الحريري عدم مشاركته في الحكومة بأي شكل من الأشكال، وسار على نهجه كتلة الزعيم الدرزي وليد جنبلاط والقوات اللبنانية برئاسة سمير جعجع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة