حرمان أسرة من رخصة التنقل يحول دون تزودها بالضروريات منذ اسبوعين

حرر بتاريخ من طرف

تسبب تعنت و ارتجالية اعوان سلطة بجماعة تاسلطانت بمراكش، من حرمان اسرة من حقها في التسوق والتزود بالضروريات، شأن باقي الاسر، نظرا لعدم توصلها برخصة التنقل الاستثنائية، بعد مرور قرابة اسبوعين على الاعلان عن حالة الطوارئ بالمغرب.

وحسب ما أفاد به أحد المتضررين العاملين بالقطاع الصحي، فإن افراد أسرته حرموا من الحصول على حقهم في رخصة استثنائية للتنقل على غرار باقي الاسر من اجل التسوق بمحيط مقر سكناهم بدوار النزالة بجماعة تاسلطانت، رغم انتظارهم طيلة هذه المدة، ورغم تردده قدر المستطاع وفي مرات عديدة على الملحقة الادارية تاسلطانت للاستفسار.

ووفق المصدر ذاته فإن افراد الاسرة مهددين بالعزلة والحرمان من ابسط الضروريات، نظرا للالتزامات المهنية للابن الذي سيعجز عن الذهاب للمنزل انطلاقا من الاسبوع الجاري، في اطار التدابير المفروضة عليه للوقاية و الحد من انتشار الفيروس، ما جعله يواصل السعي لحصول والده او احد افراد اسرته على حقهم في رخصة التنقل دون فائدة لحدود الساعة.

ويطالب المحرومون من هذه الرخص ومن ضمنهم المشتكي المذكور ، بتدخل والي الجهة ووضع حد للارتجالية والفوضى التي تطبع عمل اعوان السلطة، و توزيعهم للرخص المذكورة، و الطي شابته مجموعة من الاختلالات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة