“جونسون” تسحب مستحضرات واقية من الشمس بعد اكتشاف مادة مسرطنة

حرر بتاريخ من طرف

سحبت شركة “جونسون آند جونسون” مستحضرات “نيتروجينا” و”أفينو” للوقاية من الشمس، بعد اكتشاف مادة كيميائية مسببة للسرطان في بعض العينات.

وقالت الشركة التي تتخذ من نيوجيرزي مقرا لها، أمس الأربعاء إن المستهلكين يتعين عليهم أن يمتنعوا عن استخدام هذه المنتجات والتخلص منها بعدما رصدت فحوص مستويات منخفضة من مادة البنزين في بعض العينات.
كما أخطرت الشركة الموزعين وتجار التجزئة بوقف بيع هذه المنتجات والترتيب لإعادتها “توخيا لمزيد من الحرص”.

والبنزين مصنف على أنه مادة مسرطنة وقد يؤدي للإصابة بالسرطان وفقا لمستوى ومدى التعرض لها.

وقالت “جونسون آند جونسون” إن البنزين ليس مكونا يدخل في منتجاتها الواقية من الشمس وإنها تحقق في سبب تلوث المنتجات بها، وفقا لـ “رويترز”.

وأضافت: “من غير المتوقع أن يؤدي التعرض اليومي للبنزين في هذه البخاخات الواقية من الشمس بالمستويات التي رصدناها في اختباراتنا إلى مضاعفات صحية ضارة”.

وتشمل المنتجات التي سحبتها الشركة، بخاخات الوقاية من الشمس التي تحمل العلامات التجارية، “نيتروجينا بيتش ديفنس”، و”نيتروجينا كول دراي سبورت”، و”نيتروجينا إنفيزابل ديلي ديفنس”، و”نيتروجينا ألترا شير وأفينو بروتكت + ريفريش”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة